سيـــاســة

«يديعوت أحرونوت»: إجراءات التأهب والاستنفار الأمني مستمرة

قوات اسرائيلية عادل عبد الجواد:   قالت صحيفة "يديعوت احرونوت" الإسرائيلية اليوم، إنه بالرغم من أن كل المؤشرات تشير إلى أن الضربة العسكرية الموجهة إلى سوريا تم تأجيلها لأسبوع على الأقل، إلا أن إسرائيل أبقت على درجة عُليا من تأهبها…

شارك الخبر مع أصدقائك


قوات اسرائيلية

عادل عبد الجواد:
 
قالت صحيفة “يديعوت احرونوت” الإسرائيلية اليوم، إنه بالرغم من أن كل المؤشرات تشير إلى أن الضربة العسكرية الموجهة إلى سوريا تم تأجيلها لأسبوع على الأقل، إلا أن إسرائيل أبقت على درجة عُليا من تأهبها العسكري، ولم تلغي أي من الإجراءات التي اتخذتها خصوصا في منطقة شمال ووسط إسرائيل.
 
وأوضحت الصحيفة أنه وبالرغم من قرار الرئيس الأمريكي أخذ موافقة الكونجرس، وهو ما يحتاج لأسبوع على الأقل إلا أن اسرائيل أبقت على إجراءات الاستنفار، كما أنها أعلنت اليوم الأحد عن فتح 4 مواقع جديدة لتوزيع الكمامات الواقية من الغازات السامة.
 
كما أشارت قيادة المنطقة الشمالية إلى أن منظومات الصواريخ من منظومة باتريوت والقبة الحديدة، ومنظومات الدفاع الجوي التابعة لسلاح الجوي، ستبقى في حالة استنفار هذا إلى جانب استنفار القوات البرية والبحرية على طول الحدود بالجولان، وعرض البحر كما أن حالة الاستنفار تشمل أيضا القوات في وسط إسرائيل.
 
ونشرت الصحيفة بيانا للجيش الإسرائيلي، حددت فيه مواقع توزيع كمامات الغاز التي ستواصل العمل لتوزيع هذه الكمامات على مواطني إسرائيل، مشيرة إلى أنها ستبقى تعمل حتى ساعات الليل.
 
كما أوضحت الصحيفة أن قيادة الجبهة الداخلية ولجان الطوارئ لم تلغى، وأن عملها ستواصل كما هي حالات الطوارئ، موضحة أن نسب توزيع الكمامات الواقية من الغازات ارتفعت إلى خمسة أضعاف في اليومين الأخيرين.
 
وأشارت الصحيفة نقلا عن ما قالت إنه مصادر رفيعة المستوى في الجيش الاسرائيلي قولها، بأن احتمالات مهاجمة الرئيس السوري لإسرائيل لاتزال ضئيلة حتى الآن، إلا أن اسرائيل تعودت على أن تكون جاهزة لمواجهة أي أخطار كما يجب أن تكون.

شارك الخبر مع أصدقائك