بورصة وشركات

«ويل كير» تتعاقد مع «IT Fusion» لتطوير نظامها التكنولوجى

تستهدف إنهاء المعاملات «أونلاين» بالتعاون مع مقدمى الخدمات

شارك الخبر مع أصدقائك

تعاقدت شركة «ويل كير» للرعاية الصحية مع شركة «IT Fusion» للحلول التكنولوجية لتطوير نظامها التكنولوجى، مما يساهم من تقليل حالات سوء استخدام الخدمة أو أى محاولات غش وتحايل أو ممارسات خاطئة، ويزيد جودة الخدمات المقدمة للعملاء والمشتركين.

وكشف إبرام روبرت، مدير عام شركة «ويل كير» عن التعاقد مع 3000 مقدم خدمة بينها مستشفيات وعيادات خارجية ومعامل تحاليل ومراكز أشعة وصيدليات، مشيرا إلى أنه جار ربطها إلكترونيا بالنظام التكنولوجى للشركة لتوفير الوقت والجهد وزيادة جودة وكفاءة الخدمات المقدمة، موضحا أن حجم الخدمات المقدمة «أونلاين» حاليا عبر الصيدليات المتعاقدة تبلغ %80 وستبلغ %100 من الصيدليات المتعاقد معها فى 31 ديسمبر الحالى، وسيتم تعميم التجربة أيضا فى المستشفيات ومعامل التحاليل ومراكز الأشعة وباقى مقدمى الخدمات.

اقرأ أيضا  شركات الممتلكات تُسدد النسبة الأكبر من تعويضات التأمين ( جراف)

وأضاف أن شركته لديها «موبايل أبلكيشن» حاليا ولكن خدماته محدودة، وجار تطويره لتقديم خدمات المطالبات، لافتا إلى أنها سوف تطور موقعها الإلكترونى خلال الفترة المقبلة أيضا، كما تسعى لمواكبة كل جديد فى التكنولوجيا فى نشاط الرعاية الصحية فى مصر وخارجها بما يساهم فى توفير الوقت والجهد، وتقليل عدد المطالبات غير المستحقة والتعويضات المهدرة فى السوق، مما يقلل من خصومات مقدمى الخدمات، ويقلل أيضا الخطأ البشرى والتدخل البشرى.

اقرأ أيضا  اتحاد التأمين يوصي الشركات بوضع دليل استرشادي لحصر عمليات الاحتيال
وأوضح أن شركته تسعى للريادة فى نشاط إدارة الرعاية الصحية فى مصر والمنطقة العربية والأفريقية، إذ تمتلك الكوادر الفنية المدربة والخبرة والإمكانيات المادية والتكنولوجية لتحقيق ذلك، من خلال التوسع فى التعاقد مع شركات تأمين للعمل لصالحها بنظام الطرف الثالث «TPA» بهدف القيام بإدارة الشبكة الطبية، وكذلك إدارة النفقات الطبية، وتنظيم العلاقة بين شركات التأمين ومقدمى الخدمات، مثل المستشفيات ومعامل التحاليل، ومراكز الأشعة، وغيرها، بجانب تقديم الخدمة والرعاية الصحية للعملاء على مدار 24 ساعة يوميا، طوال أيام الأسبوع، عبر تلقى شكاوى واستفسارات العملاء ومقترحاتهم، مما يساعد شركات التأمين فى القضاء على سوء الاستخدام من قبل بعض العملاء، والتحكم فى الاستهلاك والنفقات والتكاليف، بهدف تقليل خسائر التأمين الطبى، مقابل أتعاب إدارة متفق عليها بين الطرفين
اقرأ أيضا  قفزة مرتقبة فى تعويضات «الطبى» بسبب فحوصات وعلاج «كورونا»

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »