عقـــارات

وليد عباس: آلية التخصيص الفوري للأراضي لاقت نجاحًا كبيرًا

يناقش المؤتمر كيفية استغلال هذا الزخم للمدن الجديدة، مع مناقشة الآليات التسويقية لوضع مصر على خريطة المستثمرين العرب والأجانب.

شارك الخبر مع أصدقائك

قال وليد عباس معاون وزير الإسكان لشئون هيئة المجتمعات العمرانية، إن آلية التخصيص الفوري للأراضي التى طرحتها هيئة المجتمعات العمرانية مؤخرًا لاقت نجاحًا كبيرًا منذ طرحها.

وأوضح عباس، خلال كلمته بالجلسة الثانية بالمؤتمر العقاري الرابع، أن تلك التجربة أتاحت معرفة احتياحات السوق المحلية ككل، وأيضًا احتياجات المستثمر بشكل خاص من خلال قيام العميل بعرض دراسة الجدوى الخاصة به.

ولفت إلى أن آلية التخصيص تختلف بشكل تام عن آلية الشراكة، مشيرًا إلى أنها أحزرت نحاجًا واضحًا، إذ كونها آلية توفر على المطورين كل النفقات الأولية، وبالتالي يمكن توفيرها وضخها للمشروع أولاً.

ودرات الجلسة الثانية من مؤتمر التطوير العقاري، حول آلية التخصيص الفوري لأراضٍ هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، التى أقرتها وزارة الإسكان مؤخرًا بضوابط وتسعير محدد سلفًا.

وانعقد مؤتمر التطوير العقاري الرابع Real Estate Debate هذا العام، تحت عنوان “محفزات النمو 2020” في ضوء العديد من المتغيرات التي يراهن عليها المطورون العقاريون، من بينها اعتماد وزارة الإسكان آلية التخصيص المباشر للمستثمرين في طروحات أراضيها، وفقًا لضوابط وتسعير محدد سلفًا.

علاوة على انطلاق العديد من المدن الجديدة، من بينها مدينة العلمين الجديدة التي اكتسبت أهمية خاصة الفترة الماضية.

إلى جانب استعداد العاصمة الإدارية الجديدة لمرحلة جديدة مع استقبالها 50 ألف موظف مطلع 2020.

ويناقش المؤتمر كيفية استغلال هذا الزخم للمدن الجديدة، مع مناقشة الآليات التسويقية لوضع مصر على خريطة المستثمرين العرب والأجانب.

وسيستكمل المؤتمر ما بدأه لأول مرة فى مصر منذ عامين، من مناقشات حول الخطوات التي تم اتخاذها لتنفيذ “إستراتيجية تصدير العقار”.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »