طاقة

وكالة IEA : نقص الغاز الطبيعى ينعش الطلب ويرفع أسعار البترول

أكدت وكالة IEA أن شركات الطاقة الأمريكية رفعت إنتاجها مع صعود أسعار البترول لأعلى مستوى منذ 2014

شارك الخبر مع أصدقائك

أعلنت وكالة الطاقة الدولية IEA أن أزمة نقص الغاز الطبيعى التى تعانى منها دول أوروبا وآسيا حاليا أدت إلى انتعاش الطلب على النفط وبالتالى ارتفاع أسعار البترول وخصوصا مع نقص المعروض من النفط وانحسار القيود على السفر بالطائرات لارتفاع أعداد التطعيمات ضد فيروس كورونا إلى أكثر من 6.6 مليار جرعة حتى الآن على مستوى العالم مما جعل شركات الطاقة الأمريكية ترفع أعداد حفارات البترول والغاز العاملة إلى 543 حفارة للأسبوع السادس على التوالي.

وأكدت وكالة IEA أن شركات الطاقة الأمريكية رفعت هذا الأسبوع المنتهى اليوم 15 أكتوبر مع صعود أسعار البترول إلى أعلى مستوى منذ عام 2014.

وجاء فى تقرير شركة بيكر هيوز لخدمات الطاقة إن عدد حفارات النفط والغاز، وهو مؤشر مبكر على الإنتاج في المستقبل، زاد 10 حفارات ليسجل أعلى مستوياته منذ أبريل 2020.

اقرأ أيضا  رئيس الحكومة : مصر دخلت عصرا جديدا لبدء تحقيق الحلم النووي

وصعد عدد حفارات البترول الأمريكية العاملة 12 إلى 445 لأعلى مستوى منذ أبريل 2020، وتراجع عدد حفارات الغاز إلى 98 مع ارتفاع أسعار البترول.

وانتعشت أسعار البترول خلال تعاملات اليوم الجمعة بحوالى 1 % لتقترب من 85 دولار لبرميل خام برنت القياسى العالمى.

وزادت أسعار خام غرب تكساس الوسيط الأمريكى لتجاوز 82 دولار للبرميل لتسجل أعلى مستوى منذ أكثر من 6 سنوات.

ورفعت شركات حفارات البترول الأمريكية أعدادها مدعومة بتوقعات بنقص المعروض خلال الشهور القليلة الماضية وزيادة الطلب على الوقود..

زيادة أعداد حفارات شركات البترول والغاز الأمريكية بسبب نقص المعروض

وانحسرت القيود على السفر لارتفاع التطعيمات ضد فيروس كورونا إلى أكثر من 6.6 مليار جرعة حتى الآن على مستوى العالم.

وارتفعت أسعار البترول فى العقود الآجلة لخام برنت 77 سنتا أو 0.9% لتتجاوز 84.77 دولار للبرميل بحسب شبكة CNBC الأمريكية.

اقرأ أيضا  ارتفاع المنازل العاملة بالغاز في مصر إلى 12.6 مليون وحدة سكنية

لامست أسعار البترول بوقت سابق أعلى مستوى منذ أكتوبر 2018 عند 85.10 دولار للبرميل، لتتجه للصعود للأسبوع السادس على التوالي.

ارتفاع أسعار البترول بسبب شح فى المعروض العالمى

وكسبت أسعار البترول فى العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط 87 سنتا أو 1.1% لتقترب من 82.19 دولار للبرميل الأمريكى.

ارتفاع أسعار البترول للتعافى من كورونا

وانتعش الطلب الطلب على البترول مع التعافي من جائحة كورونا، وتحول المصانع عن الغاز والفحم باهظي الثمن لزيت الوقود والسولار.

ويتوقع المحللون استمرار نقص الإمدادات العالمية بسبب انخفاض حاد بمخزونات النفط بدول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، وفي الولايات المتحدة.

أعلنت وكالة الطاقة الدولية أمس الخميس إنها تتوقع أن تعزز أزمة الطاقة الطلب على النفط بواقع 500 ألف برميل يوميا.

اقرأ أيضا  أسعار البترول العالمية تهبط الخميس انتظارًا لرد «أوبك+» على إفراج عن الاحتياطيات بقيادة أمريكا

وتتجه أسعار البترول نحو تحقيق مكاسب أسبوعية بعد انتهاء التعاملات فى البورصة الأمريكية فى غضون ساعات قليلة الليلة.

وهناك مؤشرات متزايدة تؤكد نقص المعروض الأشهر القليلة المقبلة بسبب التحول للمنتجات النفطية مع الارتفاع الشديد بأسعار الغاز الطبيعي والفحم.

وصعدت أسعار النفط للعقود الآجلة لمزيج برنت 28 سنتا أو 0.3% إلى 84.28 دولار للبرميل في التداولات الآسيوية المبكرة،

كما ارتفعت أسعار النفط لعقود خام غرب تكساس الأمريكي 30 سنتا أو 0.4% إلى 81.61 دولار للبرميل صباح اليوم الجمعة.

وأشار محللون إلى انخفاض حاد في مخزونات النفط في دول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، لتسجل أدنى مستوى لها منذ 2015.

وقال فيفيك دار محلل السلع ببنك الكومنولث إن أزمة الطاقة ولاسيما في الفحم والغاز ساعدت على ارتفاع أسعار البترول.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »