اقتصاد وأسواق

وقف نظر دعاوي الإفراج عن كاميليا شحاتة

المال ـ خاص     قضت الدائرة الأولي بمحكمة القضاء الإداري، في جلستها أمس برئاسة المستشار كمال اللمعي، بوقف الدعاوي التي تطالب بإلزام الكنيسة المصرية بالإفراج عن كاميليا شحاتة، لحين الانتهاء من تحقيقات النيابة العامة.   يذكر أن عدداً من…

شارك الخبر مع أصدقائك

المال ـ خاص

 

 
قضت الدائرة الأولي بمحكمة القضاء الإداري، في جلستها أمس برئاسة المستشار كمال اللمعي، بوقف الدعاوي التي تطالب بإلزام الكنيسة المصرية بالإفراج عن كاميليا شحاتة، لحين الانتهاء من تحقيقات النيابة العامة.

 
يذكر أن عدداً من محامي رابطة المحامين الإسلاميين قد أقاموا دعاوي طالبت بالإفراج عن كاميليا ووفاء قسطنطين وغيرهما ممن يعتبرونهن مسلمات محتجزات بالكنائس المصرية.

 
كانت المحكمة قد رفضت من قبل طلب المحامين بمثول كاميليا شحاتة أمام المحكمة وإلزام الكنيسة بإحضارها وأكدت المحكمة أنها غير مختصة باسلام كاميليا من عدمه، ولكنها تنظر احتجاز مواطنة مصرية في مكان ضد ارادتها وهو ما تثبته أو تنفيه التحقيقات التي تجري في البلاغات المقدمة.

 
ورحب نجيب جبرائيل، محامي كاميليا شحاتة، الحكم، مؤكداً أن قرار المحكمة واضح برفض الدعوي ووقف نظرها، لعدة أسباب أبرزها أن الدعوي أقيمت من غير ذوي صفة، والسبب الثاني أنه لم يثبت للمحكمة احتجاز كاميليا شحاتة بالكنيسة وعدم وجود دليل أو مستند واحد يؤكد ذلك رغم كثرة المستندات التي قدمها مقيمو الدعوي.

 
وأشار جبرائيل في تصريحاته لـ»المال«، إلي أن المحكمة أحالت رفضها إلي انتظار نتيجة التحقيقات التي تجريها النيابة في عدد من البلاغات المقدمة والتي لا تستند أيضاً إلي أي دليل، مما يعني أن هذا الملف سيغلق في النيابة أيضاً.

 

شارك الخبر مع أصدقائك