سيـــاســة

وقفات احتجاجية وإضرابات لمنع تمرير »قانون عاشور«

  السيد فؤاد ــ شيرين راغب   أعلن أحمد الحمراوي أمين عامة نقابة المحامين بالإسكندرية، أن اجتماع أعضاء النقابات الفرعية الذي تم أمس الأول بنادي المحامين بمنطقة سابا باشا بالإسكندرية، ضم كثيراً من فروع النقابات ــ التي وصل عددها إلي…

شارك الخبر مع أصدقائك

 
السيد فؤاد ــ شيرين راغب
 
أعلن أحمد الحمراوي أمين عامة نقابة المحامين بالإسكندرية، أن اجتماع أعضاء النقابات الفرعية الذي تم أمس الأول بنادي المحامين بمنطقة سابا باشا بالإسكندرية، ضم كثيراً من فروع النقابات ــ التي وصل عددها إلي 16 فرعاً منها الجيزة، والإسكندرية، والقليوبية، وكفر الشيخ، وبورسعيد، والبحيرة ــ وذلك بهدف الإعلان عن رفض القانون الذي قدمه نقيب المحامين سامح عاشور لمجلس الشعب.
 
كما أعلن أنه يتم حالياً تنظيم حملة لسحب الثقة من مجلس النقابة الحالي برئاسة سامح عاشور، فضلاً عن تنظيم العديد من الفعاليات، منها اعتصامات جزئية ومفتوحة وإضراب عام عن العمل لحين الرجوع عن تمرير مشروع القانون المقدم لمجلس الشعب من عاشور، مؤكداً أن مشروع القانون لم يصدر عن الجمعية العمومية للمحامين، ولم تتم مناقشته من قبلها، الأمر الذي يتعارض مع صالح النقابة والمحامين.
 
من جانبه أكد أحمد سيف الإسلام حسن البنا، أمين عام النقابة العامة بالقاهرة، أن مشروع القانون المقدم من سامح عاشور يسعي لتفتيت صفوف المحامين ويكرس المركزية واصفاً إياه بأنه يمثل سطوا علي حقوق المحامين، مؤكداً أن المشروع مرفوض من الناحية الأكاديمية والتشريعية.
 
بينما رأي صابر عمار عضو مجلس نقابة المحامي ــ الذي حكم ببطلانه مؤخراً ــ والمرشح علي جبهة عاشور في الانتخابات السابقة، أن من ينادي بسحب الثقة من نقيب ومجلس تم الحكم مؤخراً ببطلانه، وفقاً لحكم قضائي، من الصعب أن يكون قد درس القانون، بل قد يكون درس أي شيء آخر، متمنياً وجود مواد في لائحة النقابة تسمح بالإحالة لمجلس تأديب بسبب الجهل بالقانون. ولفت عمار إلي أن هناك مجموعة من المحامين يرفضون مشروع القانون المقدم من سامح عاشور، بينما لم يقرأوه أصلاً، بل الأكثر من هذا هم لم يقرأوا القانون الحالي، فهم يرفضون التعديل لأسباب سياسية، مرجعاً هذا الرفض لتنفيذ أجندة الإخوان المسلمين الذين وصفهم بأنهم فشلوا في تحقيق أي نتائج إيجابية، لذلك يريدون أن يعم الفشل علي الجميع.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »