سيـــاســة

وفد من الطلاب الأفارقة في زيارة لأكاديمية الشرطة (صور)

أعرب نائب رئيس الأكاديمية للشئون الأفريقية والآسيوية، عن فخره بأكاديمية الشرطة لما تتمتع به من سمعة إقليمية ودولية.

شارك الخبر مع أصدقائك

أجرى عدد من الطلاب والدارسين الأفارقة بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، زيارة إلى أكاديمية الشرطة استقبلهم خلالها اللواء أحمد إبراهيم، مساعد وزير الداخلية، ورئيس الأكاديمية، وعدد من القيادات.

جاء ذلك في إطار إستراتيجية وزارة الداخلية، الرامية إلى تعزيز التعاون ومدّ جسور التواصل مع كافة المؤسسات والهيئات ذات البُعد التعليمي الدولي والإقليمي، لاسيما فيما يتصل بتدريب وتعليم الأشقاء الأفارقة بشتى المجالات.

ونقل رئيس أكاديمية الشرطة، تحيات اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، واهتمامه البالغ بتلك الزيارة التي تُعد تجسيدًا لعمليات التعاون والتنسيق المشترك مع كافة الوزارات والمؤسسات العلمية والبحثية.

وأكد رئيس الأكاديمية على حرص وزارة الداخلية ممثلة في أكاديمية الشرطة، على تقديم كافة أوجه الدعم فى تأهيل، وإعداد الكوادر الأمنية الأفريقية بكافة التخصصات الأمنية المختلفة.

من جانبه، أعرب نائب رئيس الأكاديمية للشئون الأفريقية والآسيوية، عن فخره واعتزازه الشديد بأكاديمية الشرطة لما تتمتع به من سمعة إقليمية ودولية فى مجال التدريب والتعليم الأمني، لما تتبعه من أسلوب متطور ومنهج علمى مدروس في إعداد وتأهيل ضابط شرطة عصري.

ووجه الشكر لوزارة الداخلية على تعاونها البنّاء والمُثمر، من خلال فتح مؤسساتها الوطنية لاستقبال مثل هذه الزيارات الهادفة.

وتضمن برنامج الزيارة عرض فيلم تسجيلي حول أنشطة أكاديمية الشرطة.

بدورهم أعرب الدارسين الأفارقة عن شكرهم لوزارة الداخلية، وأكاديمية الشرطة على هذه الزيارة التي سمحت لهم التعرف على دور الأكاديمية فى إعداد وتأهيل رجال الأمن، لا سيما دورها في تدريب الكوادر الأمنية الأفريقية.

وأجرى الوفد جولة داخل الأكاديمية، شملت مركز بحوث الشرطة، ميدان التحدى والقوة البدنية، ميادين الرماية والقرية التكتيكية بميادينها التدريبية المختلفة، ميادين التخصص الأمنى الوظيفي بنظام المحاكاة مع مشاهدة عروض متميزة للطلبة بتلك الميادين، إضافة إلى مشاهدة عروض الخيالة وكلاب الأمن والحراسة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »