استثمار

وفد مستثمرين فنلندي يزور مصر .. تعرف على التفاصيل

 وفد مستثمرين فنلندي يزور مصر .. تعرف على التفاصيل

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب- علاء مدبولى وآية رمزي:

كشف رمسيس ملطى مستشار الشؤون التجارية والاقتصادية والتنموية ،عن تحضير السفارة الفنلندية لزيارة وفد من رجال الأعمال والمستثمرين الفنلنديين إلى مصر فى يونيو المقبل، لبحث الاستثمار فى مجالات مختلفة، لافتاً إلى عقد لقاءات تحضيرية حالياً لتنفيذ اللقاء.

وأضاف ملطى فى تصريحات لـ ” المال” على هامش الجلسة الافتتاحية للمؤتمر والمعرض الدولى الأول لتطوير التعليم قبل الجامعى educairo’15، أن السفارة تتطلع لزيادة الاستثمارات فى مصر خلال الفترة المقبلة خاصة بعد المؤتمر الاقتصادى الذى وصفه بأنه ممتلئ بالأمل والتفاؤل وممهد جيد للتشجيع على الاستثمار فى مصر.
 

وتابع : ملطى أنه بالرغم من ضآلة الاستثمارات الحالية إلا أن السفارة تتطلع لمضاعفتها الفترة المقبلة، متوقعاً عقد عدة اتفاقيات مصرية فنلندية قريباً.

وكانت سفيرة فنلندا قد أشارت فى تصريحات سابقة مطلع العام الماضى، إلى صعوبة زيادة الاستثمارات الفنلندية فى مصر بسبب سوء المناخ الاستثماري، وعدم وضوح الخطة الحكومية الاستثمارية.

وأشار الملحق التجارى للسفارة فى سياق متصل أن حجم التبادل التجاري بين مصر وفنلندا يعادل سنوياً حوالى 300 مليون يورو، ما يعادل 2.5 مليار جنيه مصري، يستهدفون زيادتهم أيضاً الفترة المقبلة.

وأوضح أن أبرز المنتجات التى تصدرها فنلندا لمصر هى الأخشاب، بالاضافة الى البرمجيات وتكنولوجيا المعلومات.

وتعد الأخشاب من أهم صادرات فنلندا إلى مصر حيث تمثل حوالى 50% من صادراتها،  بالاضافة الى البرمجيات وتكنولوجيا المعلومات بنسبة 31%، ثم المعدات والماكينات ثم الادوات والاجهزة الطبية والورق.

وعن إمكانية الشركات الفنلندية الاستثمار فى بعض مشروعات الحكومة التى تم عرضها خلال القمة الاقتصادية يقول ملطى أن الشركات لم تقرر بعد نظراً لاحتياجها بعض الوقت لدراسة المشروعات، لافتاً إلى أنها تعمل على ذلك حالياً.

يذكر أنه لا تتعدى الشركات الفلندية فى مصر حوالى 60 شركة، أبرزها شركة نوكيا.

جاء ذلك على هامش مؤتمر educairo”15 ، والذى تم افتتاحه اليوم بحضور وزير التربية والتعليم محب الرافعى وسفير دول ماليزيا داتو كو جعفر شعارى ومستشار الشؤون التجارية والاقتصادية والتنموية بالسفارة الفنلندية رمسيس ملطى، ويستهدف نقل تجارب التعليم ما قبل الجامعى الناجحة إلى مصر ومن ضمنها فنلندا.

وقال قنصل فنلندا فى كلمته بالجلسة الافتتاحية للمؤتمر المقرر استمراره لمدة ثلاثة أيام، ” اننا نسعد بنقل تجربة فنلندا التعليمية إلى مصر، وأن النظام التعليمى الفنلندى مشهود له بأنه من أفضل النظم التعليمية على مستوى العالم، إذ تستثمر فنلندا بقوة في التعليم، لإيمانها أن رخاء الشعوب مبني في الأساس على التعليم، الثقافة، والمعرفة. 

وأضاف  ملطى خلال كلمته أن تساوي الفرص أمام الجميع للحصول على تعليم متميز هو من أهم الأولويات، وهو ما يعني أن الأطفال والشباب من كل الفئات يحصلون على نفس المستوى التعليمي المتميز بغض النظر عن النوع، أو القدرة المادية، أو الخلفية الثقافية.
 
وعبر عن تهنئته لمصر بما اتخذته بخطوات حسنت بها الاقتصاد المصري، وأكدت من خلالها الحكومة المصرية إصرارها على تحقيق التنمية الاقتصادية، مشيراً إلى أن التعليم من الفرص الاساسية التى تساعد على النجاح المستدام فى مصر، وتعتبر فنلندا من بين افضل الدول التى تشجع الاستثمار فى التعليم من أجل النجاح فى المستقبل ونكرر اهتمامنا بدور المعلمين فى الارتقاء بالتعليم كما يحدث فى فنلندا و يسعدنا التبادل مع مصر التى تسعى الى النهوض بمستقبل التعليم بها.
 
ومن جانبه أشار وزير التربية والتعليم المصري محب الرافعي إلى أن المؤتمر سيكون نواة وبداية للنهوض بالتعليم المصري فيما بعد إذ أن مصر تتطلع إلى السير على خطى الدول التى اعتمدت على التعليم فى نهضتها الاقتصادية فيما بعد.

شارك الخبر مع أصدقائك