ثقافة وفنون

وفاة الروائي محمد ناجي بعد صراع مع السرطان

توفي في الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس، الروائي محمد ناجي، في أحد المستشفيات في العاصمة الفرنسية باريس، وذلك بعد صراع طويل مع المرض

شارك الخبر مع أصدقائك

اونا:

توفي في الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس، الروائي محمد ناجي، في أحد المستشفيات في العاصمة الفرنسية باريس، وذلك بعد صراع طويل مع المرض

والروائي محمد ناجي من مواليد سمنود محافظة الغربية عام 1947، وتخرج من كلية الآداب قسم الصحافة ليلتحق بعدها بالخدمة العسكرية من 1969 إلى 1974

وظل ناجي يعاني لسنوات من إصابته بالسرطان في الكبد وحاجته إلى عملية زراعة عضو جديد.بعد مناشدات من الكتاب والمثقفين بعلاجه على نفقة الدولة بتكلفة لا تتعدى 100 ألف جنيه مصري في حين يحتاج إلى عملية لزرع كبد تتعدى تكلفتها مليون جنيه، قررت الدولة التكفل بعلاجه، حيث سافر في 25 يناير 2010 إلى باريس.

بدأ ناجي مشواره الأدبي شاعراً، ونشرت قصائده في مجلات عربية منها مجلتي الفكر المعاصر والآداب اللبنانية و وبعدها انتقل إلى كتابة الرواية ترجمت رواياته إلى الاسبانية والفرنسية.

وأصدر العديد من الروايات منها: مقامات عربية وليلة سفر وخافية قمر التي ترجمت إلى الاسبانية ولحن الصباح التي ترجمت إلى الاسبانية والفرنسية والعايقة بنت الزين والأفندي ورجل أبله وامرأة تافهة، وحتى آخر أعماله ديوان تسابيح النسيان الذي كتبه أثناء فترة علاجه بفرنسا. 

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »