Loading...

وغمـــوض حــــول بـيان « البلــيدي» بشأن رغبته في العودة وتسوية أوضاعه

Loading...

وغمـــوض حــــول بـيان « البلــيدي» بشأن رغبته في العودة وتسوية أوضاعه
جريدة المال

المال - خاص

10:26 ص, الأحد, 27 أبريل 03

المال – خاص :
 
نفي محاميو رجل الأعمال مصطفي البليدي، المقيم خارج مصر منذ أكثر من 3 سنوات أي علم لهم ببيان البليدي الذي أصدره مؤخراً وطالب فيه الحكومة بالسماح له بالعودة إلي مصر وتسوية أوضاعه مع البنوك ودائنيه .

 
ومن جهته قال لبيب معوض «أحد محاميي البليدي» انه ليس لديه علم بهذا البيان مطلقاً، مشيراً إلي انه محامي شركات البليدي بمصر بتوكيل منه منذ فترة طويلة كما نفي فريد شرف «محامي البليدي» أثناء التحقيق أمام جهاز المدعي الاشتراكي وأمام محكمة القيم علمه بالبيان لعدم وجود اتصال بينه وبين البليدي منذ فترة طويلة .
 
ومن جهته قال مصدر مسئول بجهاز المدعي الاشتراكي لـ «المال» ان أموال وأصول شركات البليدي في مصر موضوعة تحت الحراسة منذ 20 يناير 2001 وذلك بحكم صادر من محكمة القيم مؤكداً أن الحراسة ستظل مفروضة حتي يقوم الجهاز من ناحيته برفع مذكرة لمحكمة القيم برفع الحراسة، وذلك في حالة سداد البليدي المديونية المستحقة عليه بنسبة %100 لدائنيه، وإذا لم يتم ذلك فسوف يستمر فرض الحراسة وتجدد كل 5 سنوات بناء علي طلب يقدم من المدعي الاشتراكي إلي محكمة القيم .
 
وأشار المصدر إلي أن التهمة التي وجهها الجهاز للبليدي كانت تهمة الاضرار بالمصالح الاقتصادية للمجتمع وذلك بحصوله هو وأنجاله «محمد وخالد وكريم» علي تسهيلات ائتمانية من بنك القاهرة بلغت 148 مليونا و552 ألف جنيه، مما أضر بمصالح البنك وتم توجيه الاتهام للبليدي بتضخم أمواله وأموال أبنائه بسبب استيلائهم ـ بدون وجه حق ـ علي أموال البنك وهو ما انتهت إليه تحقيقات الجهاز في البلاغ رقم 2000/36 والذي تقدم به بنك القاهرة ضد البليدي عقب فشل عدة محاولات لتسوية المديونية المستحقة علي شركاته الأربع وهي «المصرية للتجارة» المتحدة للتجارة الخارجية، فور.إم للمستحضرات الكيماوية، المتحدة للمنسوجات والتوكيلات، وذلك لعدم التزام البليدي بتنفيذ تلك التسويات حسبما قال بنك القاهرة في بلاغه .
 
وأوضح المصدر أن البليدي كان قد تقدم بطلب لتسوية أخير أثناء التحقيق معه بجهاز المدعي الاشتراكي في 14 مارس عام 2000 يعرض فيه سداد مبلغ 5 ملايين جنيه مع تخفيض الفوائد المستحقة من %10 إلي %4 إلا أن بنك القاهرة رفض العرض تماما بدعوي عدم تناسبه مع المديونية .
 
وكشف مصدر بمحكمة القيم لـ «المال» عن أن حكم المحكمة بفرض الحراسة علي أموال البليدي ـ الذي كان قد غادر البلاد نهائياً أثناء التحقيق معه أمام المدعي الاشتراكي .
 
جاء بعد ان تأكد للمحكمة حصول البليدي علي تسهيلات ائتمانية من بنك القاهرة، بعضها بضمانات غير كافية والبعض الآخر بدون ضمانات حقيقية بلغت حد «الكفالة الشخصية» للبليدي وأولاده الثلاثة، مما يضر بالسياسات الاقتصادية والبنكية للدولة وبأموال بنك القاهرة، وبلغت مديونية البليدي للبنك أكثر من 148 مليون جنيه .
جريدة المال

المال - خاص

10:26 ص, الأحد, 27 أبريل 03