طاقة

وزير هندي يحذر من أزمة كهرباء في نيودلهي بسبب نقص الفحم

تشهد أسعار الوقود المستخدم في توليد الكهرباء ارتفاعا على مستوى العالم

شارك الخبر مع أصدقائك

حذر رئيس وزراء نيودلهي، اليوم السبت، من قرب حدوث أزمة كهرباء في العاصمة الهندية التي يبلغ عدد سكانها 20 مليون نسمة بسبب نقص الفحم وهو ما أدى بالفعل إلى انقطاع الكهرباء في بعض الولايات الشرقية والشمالية.

أزمة كهرباء في نيودلهي

وقال أرفيند كيجريوال إنه حث حكومة رئيس الوزراء ناريندرا مودي الاتحادية على تخصيص كميات أكبر من الفحم والغاز للمحطات التي تزود العاصمة بالكهرباء لأن كثيرا منها كان لديها في الأسبوع الماضي مخزون من الفحم لا يكفي إلا ليوم فقط.

وقال كيجريوال في تغريدة “دلهي قد تواجه أزمة كهرباء”.

اقرأ أيضا  «أبوظبي» تخطط لزيادة توليد الطاقة الشمسية بمقدار الثلثين

وذكرت رويترز أمس الجمعة أن أكثر من نصف محطات الكهرباء التي تعمل بالفحم في الهند وعددها 135 والتي توفر نحو 70% من احتياجات البلاد من الكهرباء لديها مخزونات وقود لا تكفي إلا لأقل من ثلاثة أيام.

وتشهد أسعار الوقود المستخدم في توليد الكهرباء ارتفاعا على مستوى العالم نتيجة زيادة الطلب على الكهرباء بسبب النمو الصناعي مما أدى إلى تراجع إمدادات الفحم والغاز الطبيعي المسال.

وفي سياق متصل، تعمل الهند على تحديد حصص إمدادات الفحم لمحطات الطاقة ذات المخزونات المرتفعة، لتوجيه المزيد من الشحنات إلى المحطات التي تواجه عجزًا، وسط الطلب المتزايد الذي يفوق الإنتاج.

اقرأ أيضا  رويترز: الصين تصب 4 ملايين برميل من النفط الإيراني في مخزونها

ونقلت وكالة “بلومبرج” للأنباء عن بيان لوزارة الطاقة الهندية، أن الإمدادات الموجهة إلى المحطات التي لديها مخزون من الفحم يكفيها لأكثر من أسبوعين، سوف تتوقف لمدة أسبوع، حسبما قرر فريق برئاسة وزير الفحم الاتحادي ألوك كومار.

مطالب بزيادة الإنتاج

كما طلبت الحكومة من المناجم الأصغر زيادة الإنتاج لتكملة الشحنات التي توفرها شركة التعدين الحكومية كول إنديا المحدودة.

وأدت قفزة في استهلاك الكهرباء نتيجة انتعاش الاقتصاد وامتداد فترة الصيف إلى زيادة الطلب على الفحم، الذي يساعد على إنتاج نحو 70% من الكهرباء في البلاد.

اقرأ أيضا  أسعار النفط العالمية تتراجع الخميس عن أعلى مستوى منذ 2014.. ومخاوف الإمدادات تحد من الخسائر

وتؤدي الزيادة في الطلب إلى تعقيد جهود التحول إلى الطاقة النظيفة في الهند، وقد تعزز الحجج المؤيدة لاعتماد البلاد على الفحم لتغذية النمو الاقتصادي.

وقال روبيش سانخي، نائب رئيس شركة إلارا كابيتال إنديا في مومباي: “ليس هناك شك في أن الهند سوف تستمر في احتياجها للفحم من أجل إنتاج طاقة مستقرة لسنوات، المحطات التي تفي بالمعايير البيئية والقادرة على إنتاج الطاقة بكفاءة سوف تشهد زيادة في الانتفاع، لكنني أشك في أننا سنمتلك العديد من محطات الفحم الجديدة”.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »