استثمار

وزير قطاع الأعمال يتفقد أكبر مصنع غزل في العالم.. وتطوير مركز تدريب العاملين

خلال زيارته لشركة غزل المحلة

شارك الخبر مع أصدقائك

في مستهلّ زيارته لشركة مصر للغزل والنسيج بالمحلة الكبرى، التابعة للشركة القابضة للقطن والغزل والنسيج، إحدى شركات وزارة قطاع الأعمال العام، قام هشام توفيق، وزير قطاع الأعمال العام، بجولة تفقّدية بموقع إنشاء مصنع غزل (1) الجديد الذي يعد أكبر مصنع غزل في العالم، وأعمال تطوير مركز تدريب العاملين لقطاع الغزل والنسيج.

وتفقّد وزير قطاع الأعمال التطور في أعمال البنية التحتية للمصنع، الذي يأتي على رأس خطة التطوير الشامل لشركات القطن والغزل والنسيج، التابعة للوزارة.

اقرأ أيضا  وزير قطاع الأعمال يستعرض خطة تطوير الشركة الهندسية للسيارات

برفقة كلٍّ من الدكتور أحمد مصطفى، رئيس الشركة القابضة للقطن والغزل والنسيج، وأحمد عمرو العضو المنتدب لشركة مصر للغزل والنسيج بالمحلة.

ويقام المصنع على مساحة حوالي 62.5 ألف متر مربع، ويستوعب أكثر من 182 ألف مردن غزل.

بمتوسط طاقة إنتاجية 30 طن غزل/ يوم. ومن المنتظر أن يتم الانتهاء من الأعمال الإنشائية قبل نهاية 2021.

اقرأ أيضا  هيئة الاستثمار تشارك في معرض «بيزنكس» 2020 لعرض الفرص المتكاملة

أما مركز التدريب الذي يعد قِبلة العاملين في مجال الغزل والنسيج بمصر منذ إنشائه، فقد تفقّد الوزير الأعمال الإنشائية لتطويره؛ تمهيدًا لوصول الآلات التي ستستخدم في التدريب.

جدير بالذكر أن خطة تطوير شركات القطن والغزل والنسيج يستغرق تنفيذها نحو عامين ونصف العام، بتكلفة تتجاوز 21 مليار جنيه.

وتتضمن تحديثًا كاملًا في الإنشاءات والآلات- التي تم التعاقد على توريدها من كبرى الشركات العالمية- وتطويرًا شاملًا في نظم الإدارة والتسويق.

اقرأ أيضا  جائزة «التميز الحكومي العربي» تختار هالة السعيد أفضل وزير عربي

ولم تُغفل خطة التطوير العنصر البشري الذي يعد عنصرًا رئيسيًّا في التطوير، حيث تم تخصيص ميزانية لتدريب العاملين ورفع كفاءتهم.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »