بورصة وشركات

وزير قطاع الأعمال: نأمل أن تبقى ضريبة الدمغة على البورصة عند 1.5%

مها أبوودن وأحمد على  قال هشام توفيق وزير قطاع الأعمال أنه هناك بنية تحتية جيدة في البورصة من نظام تداول جيد و نظم الإقراض الهامشي و التداول الإلكتروني و الشورت سيلنج المتوقع تطبيقه قريبا. كما أشار إلى أهمية تقليل تكلفة…

شارك الخبر مع أصدقائك

مها أبوودن وأحمد على 

قال هشام توفيق وزير قطاع الأعمال أنه هناك بنية تحتية جيدة في البورصة من نظام تداول جيد و نظم الإقراض الهامشي و التداول الإلكتروني و الشورت سيلنج المتوقع تطبيقه قريبا. كما أشار إلى أهمية تقليل تكلفة التداول وكذلك جذب شركات للقيد، وكذلك استمرار برنامج الطروحات الحكومية، وتابع أنه يأمل في أن تظل ضريبة الدمغة على البورصة عند 1.5%.

أضاف الوزير خلال مؤتمر نظمه المركز المصري للدراسات السياسية والاقتصادية ، اليوم، بعنوان ( ماذا يحدث فى سوق المال) ، “نتحدث حاليا  عن قطاعات اقتصادية خرجت بالكامل من البورصة ، الأسمنت مثلا فكيف يبقى المستثمر ” .

وشهدت البورصة المصرية خلال الشهرين الماضيين تراجعات لافتة في حركة المؤشرات، ومعدلات تداول هزيلة، فيما شهدت جلسة اليوم الاثنين، تحسنا نسبيا، في أحجام التداول بجانب ارتفاع المؤشر الرئيسي.

وتابع الوزير: كانت هناك المحفزات الضريبية و كانت جاذبة أيضا والان انتهت .. لدينا ضرائب على التوزيعات وضرائب دمغة”.

واعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والاحصاء اليوم ارتفاع معدل التضخم، السنوي خلال مايو إلى 13.2% ، ارتفاعا من 12.5%، في أبريل.

وقال توفيق : نأمل أن نبقى عند الـ % ١.٥ ضريبة دمغة ولا ننتقل إلى المرحلة الثانية التى يصل فيها سعر ضريبة الدمغة  ١.٧٥ % .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »