استثمار

وزير قطاع الأعمال: لجنة برئاسة شريف إسماعيل لتحديد مصير “الحديد والصلب”

لفت إلى أن هدف اللجنة الرئيسي هو حسم مصير الحديد والصلب ودراسة سبل وقف الخسائر.

شارك الخبر مع أصدقائك

قال هشام توفيق، وزير قطاع الأعمال، الثلاثاء، إن هناك لجنة لدراسة وتحديد مصير شركة الحديد والصلب بعد عزوف الشركات العالمية في الصناعة للدخول بشراكة لتطوير شركة الحديد والصلب.

وأضاف “توفيق” في تصريحات صحفية علي هامش حفل سحور الجمعية المصرية للاستثمار المباشر، اليوم، أن اللجنة المشكلة يترأسها رئيس الوزراء السابق المهندس شريف اسماعيل، وأعضاء من كلية الفنين العسكريين، وبعض الجهات السيادية.

ولفت إلى أن هدف اللجنة الرئيسي هو حسم مصير الحديد والصلب ودراسة سبل وقف الخسائر.

وأعلنت شركة الحديد والصلب المصرية، الأسبوع الماضي، انتهاء لجنة البت المنعقدة بالشركة القابضة للصناعات المعدنية من دراسة العرض الوحيد المقدم من شركة ميت بروم الروسية بشأن تأهيل وتطوير وإدارة الحديد.

وذكرت، أن اللجنة قررت أن العرض المقدم من ميت بروم الروسية غير مناسب لتطوير الشركة وغير مطابق مع دعوة الشراكة.

وتكبدت الشركة خسائر 348 مليون جنيه خلال الشهور الستة المنتهية ديسمبر الماضي، مقابل خسائر 231 مليون جنيه خلال الفترة المقارنة من 2017.

واعتمدت الشركة فى وقت سابق مشروع الموازنة التقديرية المعدلة للعام المالي المقبل 2019-2020، بخسارة  362.9 مليون جنيه.

شارك الخبر مع أصدقائك