نقل وملاحة

وزير النقل يتناول الفطار مع سائقي وعمال السكك الحديدية في ورش الصيانة

طالب بتكاتف جميع العاملين بالسكك الحديدية من أجل تطوير وتحسين الخدمة

شارك الخبر مع أصدقائك

التقى كامل الوزير، وزير النقل، عددا كبيرا من سائقي وفنيي وعمال السكك الحديدية بورش الفرز، وتناول معهم وجبة الإفطار.

وخلال اللقاء، أكد وزير النقل، أنه يقدّر جهد جميع العاملين بالسكك الحديدية في عمليات تشغيل وإدراة هذا المرفق الحيوي الهام الذي يخدم ملايين الركاب سنويا.

وأشار إلى أن الاهتمام بالعنصر البشرى من أولويات الوزارة، حيث يُعتبر أحد أهم عوامل نجاح منظومة السكك الحديدية.

ولفت إلى أن الوزارة تسير في اتجاهين متوازين بخصوص تدريب العاملين، الأول يتمثل في نقل الخبرات والتدريب على أحدث التكنولوجيا الخاصة بالسكك الحديدية من خلال التعاون مع كبريات الشركات العالمية المتخصصة في هذا المجال حيث ستقوم هذه الشركات بتوريد قطع الغيار الأصلية وتركيبها بواسطة عمال مصريين تحت اشراف خبراء أجانب تابعين لهذه الشركات.

وأوضح أن الاتجاه الثاني يتمثل في إيفاد عدد من الفنيين والمهندسين للتدريب على الجرارات الجديدة التي تم التعاقد عليها في المصانع المنتجة للجرارات بالخارج .

وطالب الوزير، العاملين بضرورة بذل أقصى جهد خلال الفترة القادمة للنهوض بمنظومة السكك الحديدية التي تعتبر واحدة من أعرق السكك الحديدية في العالم.

وشدد على ضرورة تكاتف كافة طوائف السكك الحديدية من اجل تطوير وتحسين الخدمة المقدمة لجمهور الركاب وأن تصبح هيئة السكك الحديدية قاطرة للتطوير ومثالا للإنضباط وداعمة للاقتصاد القومي.

وأضاف أن العمل يجري على قدم وساق في كافة القطاعات سواء عن طريق تدعيم أسطول الجرارات واسطول عربات الركاب والبضائع وتطوير المزلقانات والمحطات وتجديد السكة ونظم الإشارات الكهربائية لتحسين الخدمة المقدمة للركاب.

شارك الخبر مع أصدقائك