نقل وملاحة

وزير النقل: «الميناء الأوسط» بين «الإسكندرية والدخيلة» يتكلف 60 مليار جنيه

وقعت وزارة النقل، عقد إدارة وتشغيل محطة الركاب السياحية، بميناء الإسكندرية، مع جهاز الخدمة الوطنية التابع للقوات المسلحة، بنظام حق الانتفاع لمدة 10 سنوات.

شارك الخبر مع أصدقائك

الإسكندرية – يوسف مجدى ومعتز محمود

وقعت وزارة النقل، عقد إدارة وتشغيل محطة الركاب السياحية، بميناء الإسكندرية، مع جهاز الخدمة الوطنية التابع للقوات المسلحة، بنظام حق الانتفاع لمدة 10 سنوات.

قال وزير النقل المهندس هانى ضاحى، خلال زيارته للميناء أمس، إن الوزارة ضخت نحو 65 مليون جنيه لتنفيذ أعمال تطوير المحطة منذ 2007 ولم يتم تشغيلها حتى الآن.

وتوقع إنهاء دراسات تنفيذ الميناء الأوسط بين ميناءى الإسكندرية والدخيلة فى غضون 6 شهور، لافتًا إلى أن استثمارات المشروع تبلغ نحو 60 مليار جنيه.

ولفت إلى أن الميناء من المتوقع أن يشمل 10 محطات حاويات، بهدف تعزيز حركة تداول البضائع بموانئ الإسكندرية.

من جانبه قال اللواء عبدالقادر درويش، رئيس هيئة موانئ الإسكندرية، على هامش توقيع العقد، إن الميناء يحتاج إلى 200 مليون جنيه، بهدف التمكن من تطوير رصيف 85.

وتابع: الميناء يحتاج أيضًا إلى 200 مليون جنيه أخرى لتطوير رصيف 72، وتوقع قريبًا طرح المشروع على المستثمرين.

وأشار إلى أن الهيئة تعكف على دراسة العروض الفنية والمالية لمشروع إنشاء وإدارة محطة الصب غير النظيف، بميناء الإسكندرية، باستثمارات تبلغ مليار جنيه، ومن المتوقع تشغيل المحطة قبل نهاية 2015.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »