نقل وملاحة

وزير النقل: إنشاء شبكة طرق قوية سيخفض الحوادث لكن لن يمنعها

قال وزير النقل، في الساعات الأولى من صباح -اليوم الخميس- خلال جولة لمتابعة أعمال تنفيذ تطوير طريق القاهرة الإسكندرية الزراعي، وإنشاء عدد من الكباري بالطريق.

شارك الخبر مع أصدقائك

قال وزير النقل المهندس الفريق كامل الوزير، إن الوزارة لديها خطة طموحة لتطوير شبكة الطرق سواء السريعة المحورية الرابطة للمحافظات، إضافة إلى الطرق الداخلية، لافتًا إلى أن توفير شبكة طرق قوية وبمواصفات عالية سيخفض معدلات الحوادث لكن لن يمنعها تمامًا.

وقال وزير النقل، في الساعات الأولى من صباح -اليوم الخميس- خلال جولة لمتابعة أعمال تنفيذ تطوير طريق القاهرة الإسكندرية الزراعي، وإنشاء عدد من الكباري بالطريق.

وتفقد بداية العمل بمشروع رفع كفاءة وصيانة الطرق المحلية داخل المحافظات باستخدمات الماكينات الحديثة لإعادة تدوير طبقات الرصف.

وتستهدف وزارة النقل، تحقيق قفزة جديدة فى مؤشر جودة الطرق، الذى يصدر العام المقبل، تزامنًا مع نهاية مشروعات المرحلة الثالثة من المشروع القومى للطرق.

وتتولى هيئة الطرق والكبارى بالوزارة المرحلة الثالثة من المشروع القومي للطرق، وتشمل 6 مشروعات بأطوال 1300 كم، وبتكلفة تصل إلى 17 مليار جنيه، و18 محورًا جديدًا على النيل، وجارى العمل بها فى الوقت الحالي، بتكلفة إجمالية تزيد على 10 مليارات جنيه، بخلاف مشروعات الطرق والكبارى التى تنفذها الهيئة الهندسة، ووزارة الإسكان.

ومجلس الوزراء، أعلن فى نوفمبر الماضي، تقدم مصر 90 مركزًا خلال 5 أعوام الماضية، لتصل للمركز 28 خلال العام، مقارنة بالمركز 45 فى 2018، و75 فى 2017، و107 فى 2016، و110 فى 2015، والمركز 118 فى 2014، طبقًا لتقارير التنافسية العالمية.

وتشمل المرحلة الثالثة من القومى للطرق 6 مشروعات، تضم ازدواجات وتطوير طريق (القاهرة ـ أسيوط الصحراوى الغربي) بطول 400 كم، وطريق 6 أكتوبر ـ الواحات بطول 325 كم، ووصلة ربط طريق الصعيد ـ البحر الأحمر بسوهاج وأسيوط، ومشروع ازدواج طريق ساحل (البحر الأحمر – سفاجا – مرسى) بطول 213 كم،

وتشمل توسعة طريق «القاهرة ـ السويس» فى المسافة من الدائرى الإقليمى حتى دائرى القاهرة الكبرى، بجانب تنفيذ مشروع ربط طريق السويس بنفق الشهيد أحمد حمدي.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »