اقتصاد وأسواق

وزير الزراعة : 7 مليارات جنيه تمويلا ميسرا للتحول إلى الري الحديث سنويا

أعلنت وزارة الزراعة حجم التمويل السنوي للري الحديث

شارك الخبر مع أصدقائك

استعرض السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، مبادرات البنك المركزي التي تقدمها الدولة في إطار توجيهات رئيس الجمهورية وقال إن مبادرات الدعم المقدمة لصغار المزارعين أمام لجنة الزراعة والري بمجلس الشيوخ المنعقدة حاليا برئاسة النائب عبدالسلام الجبلى.

وأكد القصير في تصريحات صحفية له، أن تمويل المحاصيل الزراعية والبستانية يشمل تمويلا ميسرا بفائدة 5% مع تحمل الدولة دعما قدره 7% سنويا، كما تمت إضافة عنصر تحفيزي لزيادة تلك الفئات بنسبة تصل إلى 25% لمن يقوم بالتحول من نظم الري بالغمر إلى نظم الري الحديثة.

اقرأ أيضا  «العجز انخفض لـ7.4%» وزير المالية يعرض النتائج الأولية للأداء المالي لعام 2020/ 2021

وكشف القصير أن إجمالي التمويل لهذه الفئة يتراوح من 6 إلى 7 مليارات جنيه سنويا بدعم من الدولة يصل إلى حوالي أكثر من 600 مليون جنيه فى العام.

ولفت القصير إلى أنه يتم إعداد خطة لتحديث الري الحقلي في مساحة 3.7 مليون فدان في إطار مبادرة البنك المركزي المصري.

وأشار إلى خفض أعباء الحصول على تمويل ميسر لتمكين المزارعين والفلاحين من الاستفادة من مبادرة تأجيل الأقساط المستحقة عليهم وقد استفاد من هذه المبادرة حوالي 330 ألف مزارع بإجمالي مديونية قدرها 8.9 مليار جنيه.

اقرأ أيضا  «الزراعة» تسجل أصناف مانجو تتحمل التغيرات المناخية

ونوه وزير الزراعة بأنه تم أيضا وبالتنسيق مع البنك المركزي المصري النزول بضوابط مبادرة المشروعات الصغيرة والمتوسطة من مليون جنيه سنوياً كإجمالي مبيعات كشرط للاستفادة من المبادرة في كل الأنشطة لينخفض الرقم إلى 250 ألف جنيه للأنشطة الزراعية.

ولفت الوزير إلى مبادرة دعم الصيادين المبادرة الرئاسية (بر أمان) بالتعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي في مجال حماية ورعاية عمال الصيد، حيث تم تحديد المستفيدين والبالغ عددهم 42 ألف صياد بتكلفة إجمالية 50 مليون جنيه.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »