اقتصاد وأسواق

وزير الزراعة يفتتح الدورة الإقليمية للتخلص من نفايات المبيدات

وزير الزراعة يفتتح الدورة الإقليمية للتخلص من نفايات المبيدات 

شارك الخبر مع أصدقائك

الصاوى أحمد:
أكد الدكور صلاح هلال وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، أهمية وضع سياسات واضحة تحدد الاحتياجات الفعلية لمبيدات الآفات الزراعية منعاً لتراكمها، لافتاً إلى وضع خطة استيرادية لإدارة المبيدات فى مصر تعتمد على تفادى وجود الرواكد وتعظيم استخدام المبيدات الآمنة.

 جاء ذلك خلال كلمته الافتتاحية صباح اليوم بمحافظة الاسكندرية، في الدورة التدريبية الاقليمية للتخلص من نفايات المبيدات، والتي ينظمها المركز الاقليمي للتدريب ونقل التكنولوجيا للدول العربية، ، بحضور ممثلي الدول الأعضاء باتفاقية بازل الدولية، وعددها 22.

 وقال هلال إن ذلك العمل يأتي تأكيداً لعمق العلاقات والتعاون والجهود المشتركة بين كل الجهات المعنية بحماية البيئة والاستخدام الرشيد للمنتجات الكيميائية وصولاً إلى بيئة نظيفة وصحيه وآمنه فى إطار اتفاقية بازل التى وقعت عام 1989 ودخلت حيز التنفيذ عام 1992 بشأن التحكم فى نقل النفايات الخطرة عبر الحدود والتخلص منها.

 وأضاف أن تلك الاتفاقية تهدف الى الحد من تحركات النفايات الخطرة بين الدول وعلى وجه التحديد لمنع نقلها من البلدان المتقدمة إلى الأقل نمواً ومعالجة حركة النفايات المشعة، فضلاً عن تقليل كمية وسمية  المتولدة لضمان الإدارة السليمة بيئياً قدر الإمكان ، ومساعدة أقل البلدان نمواً فى الإداره السليمة بيئياً للنفايات الخطرة.

 وأوضح وزير الزراعة أن رواكد المبيدات منتهية الصلاحية تقدر على المستوى العالمى بحوالى 500 ألف طن منها 120 ألف طن فى قارة أفريقيا وحدها، لافتاً إلى أن كميات المبيدات منتهية الصلاحية فى مصر والتى يجب التخلص منها تقدر بحوالى 5 – 7 آلاف طن.  

وحذر من خطورة هذه المبيدات المهجورة باعتبارها تهدد البيئة وصحة الإنسان، لافتاً إلى أن التخلص منها يحتاج إلى تكنولوجيات معقدة، مما يستوجب وضع السياسات والآليات والسبل الكفيلة لمنع تراكم هذه النفايات تفادياً لأضرارها ومخاطرها البيئية، والتخلص منها بشكل آمن ومقبول، مؤكداً استعداد الوزارة لتقديم كل المساعدات الفنية للدول العربية الشقيقة لوضع الآليات والسبل الكفيلة بالسيطرة على ظاهرة رواكد ومخلفات المبيدات.

 وفي سياق متصل شهد هلال توقيع مذكرة تعاون مشتركة بين المركز الإقليمى للتدريب ونقل التكنولوجيا للدول العربية التابع لاتفاقية بازل ولجنة مبيدات الآفات الزراعية بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضى لتنفيذ برامج وأنشطة تدريب وتوعية وورش عمل ودراسات ميدانية للحد من أضرار المخلفات والنفايات الخطرة والاستخدام الآمن والفعال للمبيدات.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »