اقتصاد وأسواق

وزير الزراعة: مشروع غليون يستهدف توفير أسماك آمنة وبجودة عالية

الصاوى أحمدقال الدكتور عزالدين أبو ستيت وزيرالزراعة، إن الدولة قامت بانشاء مشروعات قومية للاستزراع السمكى على رأسها مشروع بركة غليون والمقام على مساحة تقدر بـ 5 الاف فدان كمرحله أولى لتزيد فيما بعد الى 20 ألف فدان.وأشار وزير الزراعة إلي أن مشروع "غليون " احتوي على جميع المنشآت التى يحتاجها نشاط

شارك الخبر مع أصدقائك


الصاوى أحمد

قال الدكتور عزالدين أبو ستيت وزيرالزراعة، إن الدولة قامت بانشاء مشروعات قومية للاستزراع السمكى على رأسها مشروع بركة غليون والمقام على مساحة تقدر بـ 5 الاف فدان كمرحله أولى لتزيد فيما بعد الى 20 ألف فدان.

وأشار وزير الزراعة إلي أن مشروع “غليون ” احتوي على جميع المنشآت التى يحتاجها نشاط الاستزراع السمكى مثل مفرخ الانتاج 20 مليون اصباعيه اسماك بحريه و 2 مليار يرقه جمبرى، بالاضافه الى مصنع اعلاف بطاقه 120 ألف طن لاسماك البلطى و80 ألف طن للجمبرى والاسماك البحريه ، علاوه على وجود مصنع للتعامل مع الاسماك فى مرحله ما بعد الصيد للحفاظ على جوده الاسماك واعدادها للتسويق ، كذلك يقوم هذا المشروع بتطبيق كافه اشتراطات الامان الحيوي وقد حصل على شهادة الأيزو  17025 .
وأضاف أن من اهم مشروعات تنمية الثروة السمكية أيضا مشروع المزارع السمكية حول محور تنمية قناة السويس الجديدة، والمقام على قناة السويس الجديدة لانتاج الاسماك البحريه الفاخرة على مساحة 4700 فدان تشمل 3828 حوضاً،حيث يهدف المشروع الى توفير منتجات غذائية امانه تسد حاجه المجتمع وتمثل قواماً لصناعات متطوره ومنتجات ذات جودة عالية، بالاضافه الى توفير فرص عمل تسهم فى تعمير وتنمية المنطقة.

جاء ذلك خلال افتتاح عز الدين أبوستيت، الملتقي الوزاري لورشــه العمــل لمشروع تعزيز القدره المؤسسية لدعم حوكمه قطاع الثروة السمكية فى افريقيا، والتي ينظمها المكتب الافريقي للثروة الحيوانية للاتحاد الافريقي.

 وحضر الملتقى الدكتورة مني محرز نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة، والدكتور أحمد الصوالحي مدير المكتب الأفريقي المشترك لموارد الثروة الحيوانية للاتحاد الافريقى ممثلاً عن مفوضة الاتحاد الأفريقي للاقتصاد الريفى والزراعى، و”مياره بيرناردى” ممـــثله الاتحاد الأوروبى، فضلا عن بابا يوسف ابو بكر نائب رئيس مجلس الامناء بالمركز الدولي للاسماك، و”حمادى ديوب” المدير التنفيذى لوكالة نيباد للتخطيط والتقييم، كما شارك في الملتقى وزراء الزراعة من دول بوركينا فاسو، افريقيا الوسطى، الكنغو برازافيل، الجابون، اوغندا، غانا، سيراليون  والكاميرون.

شارك الخبر مع أصدقائك