Loading...

«وزير الري»: منظومة الرصد الآلي «التليمتري» تسمح بتدفق البيانات من 400 محطة رصد

Loading...

في إطار الإستفادة من التطور التكنولوجي السريع وتطويعه في خدمة أعمال وزارة الموارد المائية

«وزير الري»: منظومة الرصد الآلي «التليمتري» تسمح بتدفق البيانات من 400 محطة رصد
اسلام شريف

اسلام شريف

1:58 م, الأثنين, 31 أكتوبر 22

صرح الدكتور هانى سويلم وزير الموارد المائية والري؛ بأن الوزارة تعمل على الاستفادة من التطور التكنولوجي؛ عن طريق استخدام منظومة الرصد الآلي السريع وتطويعه في خدمة أعمال الوزارة بالشكل الذى يمكنها من أداء مهامها فى إدارة المنظومة المائية.

وأضاف وزير الموارد المائية والري أن منظومة الرصد الآلي “التليمتري” تسمح بتدفق البيانات من 400 محطة رصد ونقل المعلومات لقياس منسوب المياه على الوجه الأمثل.

وأوضح أن منظومة «التليمتري» تستخدم في مراقبة مناسيب ونوعية المياه بشبكات الترع والمصارف ومحطات الرفع، وتنتشر عبر النقاط الحاكمة والفاصلة على إمتداد شبكتي الري والصرف على مستوى الجمهورية.

المحطات تعمل باستخدام الطاقة الشمسية بما يضمن إستدامة تشغيلها على مدار اليوم

أضاف دكتزر هان سويلم؛ أن محطات الرفع التي تمتد على شبكتي الري والصرف؛ تعمل باستخدام الطاقة الشمسية بما يضمن إستدامة تشغيلها على مدار اليوم.

وجاء ذلك ضمن تقريرا من المهندس محمود عبدالمنعم رئيس قطاع الرصد والاتصالات والمعلومات يستعرض أنشطة القطاع والإدارة المركزية لنظم الرصد والاتصالات.

وأضاف سويلم أن هذه الشبكات تحقق سرعة جمع المعلومات والبيانات بأعلى دقة، وتمكن متخذى القرار بالوزارة على كافة المستويات من إتخاذ ما يلزم من قرارات فورية لتحقيق الإدارة المثلى للمياه.

كما انها تسعى لتحقيق الوفاء بكافة الإحتياجات المائية للقطاعات المختلفة بالدولة، حيث كان لهذه المنظومة أثر بالغ في متابعة وضبط عملية إدارة المياه خاصة فى موسم الأمطار وفترة أقصى الإحتياجات والتعامل الفورى مع أية طوارئ فى شبكة الرى.

تركيب وتشغيل وصيانة المحطات ذاتياً بأيدى مهندسى وفنيى الوزارة

جريدة المال

ومن جانبه ذكر سويلم؛ أنه تم تنفيذ أعمال التركيب والتشغيل بالمواقع ذاتياً بأيدى مهندسى وفنيى الوزارة، بالإضافة للقيام بصيانة المنظومة والمرور الدورى على المواقع لضمان سلامتها وإنتظام تشغيلها.

كما تم الانتهاء من شبكة مراقبة ورصد لحظى لنوعية المياه بما يحقق المتابعة الدورية والإنذار المبكر من خلال توفير وحدة متنقلة لقياس عناصر نوعية المياه لعدد من النقاط التي يحددها متخذى القرار.

وجدير بالذكر أن قطاع الرصد والاتصالات والمعلومات يقوم بتقديم الدعم الفنى اللازم لمختلف مصالح وهيئات وأجهزة الوزارة، وتوفير التدريب اللازم من خلال عقد برنامج تدريب سنوى.

ويكون هذا التدريب موجه للسادة المهندسين والفنيين بجهات الوزارة المعنية بهدف خلق كوادر فنية بكل جهة لتشغيل منظومة المراقبة والرصد وتنفيذ التوسعات المستقبلية فى المنظومة.

كما تم بواسطة مهندسي الإدارة المركزية لنظم الرصد والاتصالات بالوزارة تنفيذ منظومة للمراقبة وأعمال تطوير البرمجيات.

وذلك فى ظل إمتلاك الوزارة للبنية التحتية لمنظومات المراقبة من أجهزة ومعدات وشبكات إتصالات ومراكز مراقبة بالإضافة للكوادر البشرية المدربة على أعمال إنشاء وتشغيل وصيانة مثل تلك الأنظمة.

العمل على إنشاء مركز بيانات متكامل لربط جميع أنظمة الرصد اللحظى الحالية والمستقبلية

كما يجرى إنشاء مركز بيانات متكامل بالإدارة المركزية لنظم الرصد والاتصالات يتم خلاله تجميع كافة بيانات الموارد المائية من كافة جهات الوزارة المعنية.

والعمل على ربط كافة أنظمة الرصد اللحظى الحالية والمستقبلية، مع توفير الكوادر المتخصصة لإدارة مركز البيانات المتكامل وإصدار تقارير دورية تربط وتجمع البيانات ذات الصلة بشكل يتناسب مع إحتياجات متخذى القرار بالوزارة على كافة المستويات.