استثمار

وزير الرى: المستثمر يتحمل تكلفة حفر الآبار بمشروع «المليون فدان»

قال الدكتور حسام مغازى، وزير الرى والموارد المائية، إن إجمالى التعاقدات المبرمة مع شركات حفر آبار مشروع المليون فدان، بلغ 1.25 مليار جنيه، بعدد 1200 بئر جوفية، مشيرًا إلى أن الدولة تحملت تكلفة الحفر على أساس تخصيص مناطق الحفر للشباب.

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب _ مدحت إسماعيل:

قال الدكتور حسام مغازى، وزير الرى والموارد المائية، إن إجمالى التعاقدات المبرمة مع شركات حفر آبار مشروع المليون فدان، بلغ 1.25 مليار جنيه، بعدد 1200 بئر جوفية، مشيرًا إلى أن الدولة تحملت تكلفة الحفر على أساس تخصيص مناطق الحفر للشباب.

وأوضح، على هامش مؤتمر صحفى عقد أمس، للإعلان عن أهم الملفات المسندة للوزارة التى تعمل جاهدة على الانتهاء منها فى موعدها المحدد، أن نصيب الشباب من مشروع المليون فدان %25، بواقع 250 ألف فدان، لافتًا إلى أن المساحات سيتم تخصيصها فى مناطق منها«المغرة» و«الفرافرة»، مضيفًا أن الوزارة بنهاية يونيو المقبل ستكون قد أنهت جميع الأعمال المسندة إليها فى منطقة توشكى.

كان الوزير قد كشف لـ«المال» مؤخرًا عن وجود 113 ألف فدان جاهزة للزراعة ضمن أراضى توشكى، لم يتم طرحها بعد، بالإضافة إلى 30 ألف فدان جاهزة للزراعة بالمياه الجوفية، وكشف أيضًا أن شركة المملكة للتنمية الزراعية السعودية، إحدى الشركات العاملة فى مشروع توشكى، انتهت من زراعة 1.85 ألف فدان، واستصلحت 1.447 ألف فدان، من إجمالى 25 ألفًا مخصصة لها، بينما انتهت شركة جنوب الوادى القابضة من زراعة 4.675 ألف فدان، فيما أنهت عمليات استصلاح لـ18.525 ألف من إجمالى 40 ألف فدان مخصصة لها، ويصل إجمالى المساحات المستصلحة والمزروعة بكامل مشروع توشكى لنحو 48 ألف فدان فقط.

وردًا على سؤال «المال» عن تكلفة حفر بقية آبار مشروع المليون فدان، البالغة 7 مليارات جنيه، أوضح «مغازى» أن المستثمر الذى سيخصص له مساحة من المشروع، سيكون أمامه أمران، الأول: أن يقوم بحفر الآبار على نفقته، وفقًا للمواصفات المحددة من جانب الوزارة، والثانى: أن يدفع للوزارة قيمة الحفر على  أن تقوم هى بالمهمة عن طريق التعاقد مع شركات المقاولات المتخصصة.

من جانبه، أعلن الدكتور عادل البلتاجى، وزير الزراعة، أنه يجرى حاليًا إعداد خطة لتحويل نظام الرى بمليون فدان بالأراضى الجديدة من الغمر إلى الرى المطور لتوفير المياه اللازمة لخطة الاستصلاح الأفقى بالمشروعات القومية، مشيرًا إلى أن الأولوية ستكون لمنطقة مريوط وامتداد مريوط بمساحة 85 ألف فدان، بالإضافة إلى عدد من المناطق الواقعة على ترعة البستان بالنوبارية، كما أعلن أنه سيتم اطلاق المشروع قبل نهاية الربع الأول من عام 2015.

شارك الخبر مع أصدقائك