سيـــاســة

وزير الدفاع يشهد المرحلة الرئيسية لمناورة (رعد – 5) بالمنطقة الشمالية العسكرية 

أكد ضرورة الحفاظ على مستوى الاستعداد القتالى لوحداتهم ليكونوا قادرين على تنفيذ المهام التى توكل إليهم بكفاءة وإقتدار

شارك الخبر مع أصدقائك

شهد الفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى تنفيذ المرحلة الرئيسية للمناورة ( رعد – 5 ) بالذخيرة الحية، والتى تنفذها إحدى وحدات المنطقة الشمالية العسكرية بالتعاون مع الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة والتى أستمرت لعدة أيام فى إطار خطة التدريب القتالى لتشكيلات ووحدات القوات المسلحة.

جاء ذلك بحضور الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة وقادة الأفرع الرئيسية وعدد من كبار قادة القوات المسلحة .

وبدأت المرحلة بعرض ملخص الفكرة التكتيكية لمراحل المناورة وملخص الأعمال السابقة والقرار المتخذ لتحقيق المهام المخططة.

وتضمنت المرحلة إدارة أعمال القتال لتطوير الهجوم بمعاونة عناصر من القوات الجوية التى نفذت طلعات للاستطلاع والتأمين والمعاونة الجوية لدعم أعمال قتال القوات القائمة بالهجوم، وتحت ستر الوقاية المحققة لوسائل وأسلحة الدفاع الجوى وبمساندة المدفعية لتدمير الإحتياطيات وإرباك وتدمير مراكز القيادة والسيطرة المعادية.

اقرأ أيضا  الخطة التدريبية.. التنمية المحلية تعلن بدء اختبارات تحديد المستوى لـ 1350 مرشحا

كما قامت العناصر المدرعة والميكانيكية بتطوير الهجوم واختراق الدفاعات المعادية والاشتباك معها وتدميرها بتناغم كامل بين كافة عناصر تشكيل المعركة.

وقام القائد العام للقوات المسلحة بفرض عدد من المواقف الطارئة للقوات المشتركة بتغيير أهداف الرمى وتم إصابتها بدقة وكفاءة عالية.

أظهرت المرحلة المستوى الراقى الذى وصلت إليه العناصر المشاركة من مهارات ميدانية وقتالية عالية واستخدام أحدث نظم التحكم والتوجيه لمختلف الأسلحة والمعدات .


وفى نهاية المرحلة نقل القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى تحيات وتقدير الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة واعتزازه بالجهد الذى يبذله رجال المنطقة الشمالية العسكرية فى تنفيذ كافة المهام التى توكل إليهم.

وأشار إلى قدرة مصر على التعامل مع مختلف القضايا المحلية والإقليمية والعالمية التى ترتبط بأمن واستقرار الوطن، مشيراً إلى القدرة على التعامل مع كافة التحديات الداخلية والعدائيات الخارجية لمختلف القضايا.

اقرأ أيضا  أمريكا: التسوية التفاوضية في أفغانستان بعيدة المنال

وأكد على ضرورة الحفاظ على مستوى الاستعداد القتالى لوحداتهم ليكونوا قادرين على تنفيذ المهام التى توكل إليهم بكفاءة واقتدار .

وكانت المراحل الأولى للمناورة قد تضمنت تنفيذ عملية اقتحام بؤرة إرهابية مسلحة داخل منطقة سكنية حدودية بواسطة عناصر من القوات الخاصة وتطهيرها من العناصر الإرهابية وتحرير الرهائن وعودة الحياة إلى طبيعتها.

وكان الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة قد شهد مرحلة دفع القوة الرئيسية واقتحام الحد الأمامى لدفاعات العدو وتحقيق المهمة المباشرة.

وتضمنت المرحلة عرض ملخص الفكرة التكتيكية للمشروع والإجراءات المنفذة أثناء مرحلة التحضير والتنظيم للمعركة ثم التحرك لاقتحام الحد الأمامى لدفاعات العدو وتطوير الهجوم لتحقيق المهام المخططة فى التوقيتات المحددة .

اقرأ أيضا  «الخارجية»: نتابع باهتمام تطورات الأحداث في تونس ونتضامن مع الشعب التونسي وتطلعاته المشروعة

وناقش رئيس أركان حرب القوات المسلحة عددا من القادة والضباط المشاركين بالمناورة فى أسلوب تنفيذهم للمهام المكلفين بها.

وأشاد بالأداء المتميز والكفاءة القتالية العالية للقوات المشاركة فى المناورة ، وطالبهم بالحفاظ على المستوى الراقى والإحترافية فى الأداء والثقة العالية بالنفس ، الذى وصلت إليه العناصر المشاركة من مهارات ميدانية وقتالية عالية وإستخدام أحدث نظم التحكم والتوجيه لمختلف الأسلحة والمعدات .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »