اقتصاد وأسواق

وزير الخزانة البريطاني: مواجهة التهديد الإرهابي “أولوية وطنية”‏

وكالات:

قال وزير الخزانة البريطاني جورج أوزبورن اليوم الجمعة إن ‏مواجهة الإرهابي هي "أولوية وطنية" لبريطانيا، مشيرا إلى أن الأجهزة الأمنية ستحصل على ‏كافة الموارد التي يحتاجون لها للحفاظ على البلاد آمنة.‏

شارك الخبر مع أصدقائك

وكالات:

قال وزير الخزانة البريطاني جورج أوزبورن اليوم الجمعة إن ‏مواجهة الإرهابي هي “أولوية وطنية” لبريطانيا، مشيرا إلى أن الأجهزة الأمنية ستحصل على ‏كافة الموارد التي يحتاجون لها للحفاظ على البلاد آمنة.‏

وفي تصريحات لشبكة “بي بي سي” البريطانية، كشف الوزير عن تخصيص 100 مليون ‏إسترليني إضافية لمراقبة البريطانيين الذين يغادرون الى سوريا والعراق.‏

وقال جورج أوزبورن إن المملكة المتحدة تواجه تهديدا إرهابيا ذي طبيعة “معقدة”، مضيفا ‏‏”لذلك يجب أن نكون يقظين وأن نخصص الموارد لهذا”.‏

وأوضح القيادي بحزب المحافظين “التزامي واضح جدا، هذه أولوية وطنية. سنخصص ‏الموارد، كل ما تحتاجه الأجهزة الأمنية ستحصل عليه، لأنهم يقومون بعمل بطولي نيابة ‏عنا.”‏

واستطرد “تم منح الدعم المالي لرصد الإرهابيين، الذين يسافرون إلى مناطق الصراعات في ‏الخارج بعد تبني أفكار متطرفة عبر شبكة الانترنت، خلال الأسابيع القليلة الماضية.”‏

وأكد وزير الخزانة على ضرورة “تشكيل جبهة موحدة ضد أولئك الذين يسعون لتدمير نمط ‏حياتنا. وأن المملكة المتحدة قدمت كل مساعدة ممكنة للسلطات في فرنسا بعد هجوم هذا ‏الاسبوع.”‏

يذكر أن وزيرة الداخلية البريطانية تريزا ماي أعلنت تعزيز الإجراءات الأمنية على الحدود ‏مع فرنسا “كاجراء وقائي”.‏

تأتي تصريحات الوزير البريطاني اليوم بعد التحذير الذي أطلقه رئيس جهاز الاستخبارات ‏الداخلية البريطاني “ام آي 5″، أندرو باركر، أمس من أن خطر وقوع هجوم إرهابي في ‏بريطانيا يتزايد، مشيرا إلى إحباط السلطات ثلاث مؤامرات إرهابية في البلاد خلال الأشهر ‏الماضية.‏

وقال باركر إن خلايا تنظم القاعدة تخطط لشن هجمات إرهابية ضد شركات الطيران وأجهزة ‏السكك الحديدة والأماكن الشهيرة في بريطانيا، توقع عددا كبيرا من الضحايا.‏

واعترف بأن أجهزة الأمن لا يمكنها أن تحبط جميع المحاولات الإرهابية، وخاصة تلك التي ‏تشن بشكل عشوائي أو التي يتم الاعداد لها قبل الهجوم بفترة قصيرة.‏

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »