سيـــاســة

وزير الخارجية ونظيره الأمريكي يبحثان الأوضاع الإقليمية ومنها القضية الفلسطينية

أشارت وزارة الخارجية إلى أن ذلك يعكس عمق واستراتيجية العلاقات المصرية الأمريكية، ويحقق المصالح المشتركة للبلدين

شارك الخبر مع أصدقائك

قالت وزارة الخارجية في بيان صحفي أنه في إطار التنسيق والتشاور الدوري القائم بين وزيري خارجية مصر والولايات المتحدة، أجرى وزير الخارجية سامح شكري اتصالاً هاتفياً مع نظيره الأمريكي “مايك بومبيو”، اليوم الاثنين 19 أغسطس الجاري، للتباحُث حول مختلف أبعاد العلاقات الاستراتيجية بين مصر والولايات المتحدة، فضلاً عن الأوضاع الإقليمية ذات الاهتمام المشترك.

وصرح المستشار أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، في بيان، بأن الوزيريّن تطرقا خلال الاتصال إلى سُبل دفع وتطوير علاقات التعاون بين مصر والولايات المتحدة في المجالات المختلفة.

وزارة الخارجية: الاتصال يعكس عمق وإستراتيجية العلاقات المصرية الأمريكية

وأشارت وزارة الخارجية إلى أن ذلك يعكس عمق واستراتيجية العلاقات المصرية الأمريكية، ويحقق المصالح المشتركة للبلدين، وكذلك تم التأكيد على استمرار التنسيق الوثيق بين البلدين في مجال محاربة والقضاء على الإرهاب.

وأضاف بيان وزارة الخارجية أن الوزيرين تبادلا الرؤى حول مختلف الأزمات بمنطقة الشرق الأوسط، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية.

وشدد الوزير شكري على ضرورة التوصل إلى حل شامل لتلك القضية على أساس حل الدولتين ومقررات الشرعية الدولية.

وزارة الخارجية: تناول الأزمات في سوريا واليمن وليبيا خلال الاتصال

ووفق بيان وزارة الخارجية، تناول الاتصال الأزمات في كل من سوريا واليمن وليبيا، وتطورات الأوضاع في منطقة الخليج.

واستعرض وزير الخارجية، الجهود المصرية الرامية إلى تحقيق الاستقرار والأمن والتوصل لتسويات سلمية تحقق الاستقرار المنشود بالمنطقة.

وأختتم المتحدث باسم وزارة الخارجية تصريحاته بالإشارة إلى أن الوزيرين اتفقا على مواصلة التشاور والتنسيق خلال الفترة المقبلة حول كل القضايا محل الاهتمام المشترك.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »