سيـــاســة

وزير الخارجية الأمريكي : مفاوضات سد النهضة تحتاج مزيد من العمل لكني متفائل

أجرى بومبيو، مباحثات مع رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، في أديس أبابا تناولت عددا من القضايا الإقليمية

شارك الخبر مع أصدقائك


أكد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو خلال زيارة إلى العاصمة الإثيوبية أديس أبابا أن مفاوضات سد النهضة الإثيوبي تحتاج مزيدا من العمل غير أنه أعرب عن تفاؤله حيال التوصل إلى حل لأزمة سد النهضة قريبا.

مباحثات بومبيو في أديس أبابا تتطرق لأزمة سد النهضة

وأجرى بومبيو، مباحثات مع رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، في أديس أبابا تناولت عددا من القضايا الإقليمية.

وكان من ضمن تلك القضايا ملف التفاوض بشأن أزمة سد النهضة، وفق ما نقلته سكاي نيوز عربية.

وقال بومبيو في تصريحات صحفية: “لا يزال هناك قدر كبير من العمل، لكنني متفائل بأنه يمكننا خلال الأشهر المقبلة حل هذا”.

وتدخلت واشنطن للمساعدة في حل الخلافات بين مصر وإثيوبيا بشأن سد النهضة، باستضافة عدة جولات من المحادثات.

وكان من المتوقع إبرام اتفاق نهائي هذا الشهر لكن الجولة الأخيرة في واشنطن انتهت دون تقدم.

وتشير إثيوبيا إلى أن السد، الذي يتوقع أن يكون أكبر مصدر للطاقة الكهرمائية في إفريقيا، يعد غاية في الأهمية بالنسبة لاقتصادها.

لكن مصر تخشى من أن يؤثر المشروع على إمداداتها من النهر الذي يوفّر 90 بالمئة من مياه الشرب التي تحتاجها.

وتخشى القاهرة من أن تملأ إثيوبيا الخزّان بشكل سريع للغاية، ما من شأنه أن يخفض تدفق المياه إلى مصب النهر.

وقبل أيام قال سامح شكري ، وزير الخارجية ، في تصريحات إن هناك اجتماعًا أخيرًا في نهاية شهر فبراير لاستكمال النقاط النهائية الخاصة بنص الاتفاق.

وأضاف: “سوف يصيغ الجانب الأمريكي الاتفاق النهائي بكل عناصره و نحن نأمل أن يكون هناك توافق من مختلف الأطراف”.

وتابع: “نثق في أن يصيغ الاتفاق وفقًا لمصالح الدول الثلاث، وبما يحفظ لمصر حقوقها المائية، مع إدراكهم لكل الجوانب الفنية والقانونية”.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »