عقـــارات

وزير التنمية المحلية : القيادة السياسية مهتمة بتوفير «حياة كريمة» للقرى الأكثر احتياجا

من أجل توفير حياة كريمة للمواطنين

شارك الخبر مع أصدقائك

أكد اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية ، اهتمام القيادة السياسية بتوفير حياة كريمة للمواطنين فى القرى الأكثر احتياجاً.

وبحسب الصفحة الرسمية لوزارة التنمية المحلية على “فيس بوك”، فقد أشار شعراوى إلى أن رئيس الجمهورية أطلق مبادرة رئاسية محورها المواطن المصري، داعيا الحكومة ومنظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص للتعاون والتنسيق من أجل توفير حياة كريمة للمواطنين.

وأوضح أن تلك المبادرة توليها القيادة السياسية اهتماما بالغاً من منطلق أن المواطن هو الذي تحمل مع قيادته وحكومته عبء برنامج الإصلاح الاقتصادي، وشارك في عملية البناء والتشييد والتنمية التي لم تشهد مصر مثيلا لها من قبل .

وأضاف وزير التنمية المحلية أن الحكومة بادرت مع منظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص بتلبية دعوة رئيس الجمهورية وترجمة التكليف الرئاسي الخاص بمبادرة “حياة كريمة” إلى برامج عمل تنفيذية.

وتابع، أن الوزارة تتشرف بالقيام بمهمة الإشراف على هذه المبادرة والتنسيق بين الفاعلين المختلفين لتنفيذ حزمة من المشروعات التي يستفيد منها القرى الأكثر احتياجا .

جاء ذلك في تصريحات صحفية للوزير اليوم على هامش الاحتفالية التى نظمها صندوق “تحيا مصر” بمحافظة سوهاج لافتتاح عدد من المشروعات التنموية على أرض المحافظة ضمن مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي لتطوير القرى الأكثر احتياجا بحضور عدد من الوزراء ومحافظ سوهاج وكبار مسئولى الصندوق.

وأوضح شعراوي أن من بين 143 قرية مستهدفة في المرحلة الأولى بمبادرة “حياة كريمة” 29 قرية في محافظة سوهاج ، و7 قرى بمركز طهطا ، وتبلغ استثمارات المبادرة في سوهاج حوالى 721 مليون ، نصيب قرى مركز طهطا منها 215 مليون جنيه وهو أعلي معدل استثمارات في مركز واحد على مستوى الـ 11 محافظة المستهدفة بالمبادرة.

محمود شعراوي وزير التنمية المحلية

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »