عقـــارات

وزير التنمية المحلية: الرئيس يتابع ملف تطوير العشوائيات لتوفير أماكن تليق بالمواطن

على خلفية تفقد مشروع إنشاء سوق حضارية بديلة للباعة الجائلين في دمياط

شارك الخبر مع أصدقائك

تفقد اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية والدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والدكتورة منال عوض، محافظ دمياط، مشروع إنشاء سوق حضارية بديلة للباعة الجائلين بشارع 51، برأس البر، ومشروع تطوير شمال وجنوب الصيادين برأس البر ، علي هامش زيارتهما اليوم لمحافظة دمياط.

وأكد وزير التنمية علي اهتمام السيد رئيس الجمهورية بالقضاء على العشوائيات وتطوير كل المناطق الخطرة وغير الآمنة بالمحافظات لتوفير حياة كريمة لمواطنى تلك المناطق.

وأضاف شعراوى أن الرئيس عبدالفتاح السيسى يتابع ملف تطوير العشوائيات بصورة مستمرة مع الحكومة لتوفير أماكن كاملة الخدمات تليق بالمواطن المصرى ، حيث تم خلال السنوات الماضية الإنتهاء من بناء آلاف الوحدات السكنية بمشروعات تطوير المناطق غير الآمنة فى محافظات دمياط و القاهرة والبحر الأحمر وبورسعيد وجنوب سيناء وغيرها .

اقرأ أيضا  «إسكان البرلمان» تطالب بسرعة تنفيذ 10 آلاف وحدة سكنية بالعاصمة الإدارية

وزير الإسكان: الوزارة اقتحمت ملف تطوير المناقط والأسواق العشوائية بإرادة ومتابعة من الرئيس

ومن جانبه قال وزير الإسكان إن الوزارة اقتحمت هذا الملف الشائك، وهو ملف تطوير المناطق والأسواق العشوائية، الذى عانت منه الدولة وكذا المواطنون لعقود، وذلك بإرادة ومتابعة من الرئيس عبدالفتاح السيسى، بهدف توفير حياة كريمة تليق بالمواطن المصرى.

اقرأ أيضا  صندوق الإسكان الاجتماعى : لا تهاون مع الشركات المتقاعسة عن تنفيذ و جودة تشطيب الوحدات

وأوضح الدكتور عاصم الجزار، أن السوق ينفذه صندوق تطوير المناطق العشوائية بالتعاون مع محافظة دمياط، وذلك في إطار خطة الدولة لتنمية الاقتصاد المحلي، حيث يهدف إنشاء السوق إلى المحافظة على الطابع العمراني المميز للمدينة، وإظهارها بشكل حضاري أمام جميع روادها.

وأضاف المهندس خالد صديق، المدير التنفيذى لصندوق تطوير المناطق العشوائية، أن مشروع تنفيذ السوق البديلة، بتكلفة 4 ملايين جنيه، على مساحة 800 م2، وستوفر السوق 24 محلاً للباعة الجائلين، بمساحة 60 م2 للمحل، كما أن المشروع يشمل مد جميع المرافق اللازمة.

اقرأ أيضا  سيتي إيدج تطلق المرحلة الثانية من مشروع «مزارين أيلاندز» بالعلمين الجديدة

وأشار الدكتور عاصم الجزار، إلى أن مشروع تطوير شمال وجنوب الصيادين، هو أحد المشروعات التي ينفذها صندوق تطوير المناطق العشوائية بالتعاون مع محافظة دمياط، ويوفر المشروع حوالي 250 وحدة سكنية كاملة المرافق (العمارات مكونة من دور أرضي + 4 أدوار متكررة)، كسكن بديل عن العشش الموجودة بالمنطقة، مع توفير إيجارات مؤقتة للمواطنين لحين انتهاء أعمال التطوير.

وتجول وزيرا التنمية المحلية والاسكان ، ومحافظ دمياط، بالوحدات السكنية الجارى تنفيذها بمشروع تطوير شمال وجنوب الصيادين، وأشادوا بمستوى تنفيذ الوحدات، وبموقعها المتميز.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »