اقتصاد وأسواق

وزير التموين لـ«المال»: تنوع مصادر استيراد الأقماح وقرار روسيا لن يؤثر على وارداتنا

الهيئة العامة للسلع التموينية التابعة لوزارة التموين، تعتمد 15 دولة أجنبية لاستيراد نحو 9 ملايين طن قمح سنويا

شارك الخبر مع أصدقائك

أكد الدكتور علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية ، أن قرار روسيا بفرض رسوم تصديرية على صادراتها من القمح يأتي لظروف اقتصادية داخلية ، قائلا : “روسيا حطت كوتة للتصدير واللي يزيد عنها يدفع فلوس” .

كانت روسيا قد وضعت حصص تصدير لصادرات الحبوب من روسيا للفترة من 15 فبراير المقبل وحتى 30 يونيو 2021، كذلك فرضت رسوما جمركية على صادرات القمح لتحقيق استقرار في أسعار الطحين والخبز.

اقرأ أيضا  الحكومة: إطالة عمر الدين إلى 3.2 عام في يونيو 2020

وتم تحديد حصة صادرات القمح والشعير والذرة عند 17.5 مليون طن، وتلك الرسوم بقيمة 25 يورو لكل طن من القمح يتم تصديره ضمن حصص التصدير، أما عن الكميات التي ستصدر من خارح حصص التصدير فسنفرض عليها رسوم بنسبة 50%، لكن ليس أقل من 100 يورو للطن.

وقال وزير التموين ، في تصريحات خاصة لـ”المال”، إن هناك استقرار في مصادر القمح لدي مصر ، حيث يتم التعاقد على الاقماح من عدة دول مثل فرنسا ، ورومانيا، واوكرانيا، وأمريكا ، وكازاخستان ، اضافة إلي روسيا .

اقرأ أيضا  علي المصيلحي يوضح العدد الحقيقي للمستفيدين من الدعم التمويني

يذكر أن الهيئة العامة للسلع التموينية التابعة لوزارة التموين، تعتمد 15 دولة أجنبية لاستيراد نحو 9 ملايين طن قمح سنويا ، لاستخدامه في إنتاج الخبز المدعم لحاملي البطاقات التموينية .

ولفت وزير التموين، إلى أن هناك إرتفاع نسبي في سعر القمح عالميًا خلال الوقت الحالي ، موضحَا أن هناك إحتياطي استراتيجي يصل إلي 5.6 شهر ، وذلك قبل بدء موسم توريد القمح المحلي في شهر ابريل المقبل .

اقرأ أيضا  المالية: 4.3 مليار جنيه منحة العمالة غير المنتظمة منذ بداية جائحة كورونا

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »