اقتصاد وأسواق

وزير التموين: خطة لخفض مدة تفريغ سفن الأقماح المستوردة بالموانئ

وزير التموين: خطة لخفض مدة تفريغ سفن الأقماح المستوردة بالموانئ

شارك الخبر مع أصدقائك

– تحديث الشفاطات والمعدات الخاصة بالتفريغ وسرعة إنهاء الاجراءات الادارية الخاصة بسفن الاقماح  

 محمد مجدي:

أعلن الدكتور خالد حنفي وزير التموين والتجارة الداخلية، أنه جار حاليا وضع خطة لخفض مدة تفريغ السفن الكبيرة المحملة بالأقماح المستوردة في الموانئ إلى 5 أو 6 أيام بدلا من 12 يوما لتوفير الرسوم التي يتم سدادها بالعملة الصعبة نظير بقاء هذه السفن بالموانئ مدة طويلة خلال تفريغ حمولتها. 

جاء ذلك خلال اجتماع الدكتور خالد حنفي وزير التموين والتجارة الداخلية مع محمود عبد الحميد رئيس الشركة المصرية القابضة للصوامع والتخزين وسعيد حافظ رئيس الشركة العامة للصوامع وشهدته أحلام رشدي وكيل أول وزارة التموين وممدوح عبد الفتاح نائب رئيس هيئة السلع التموينية ومحمود عبد العزيز رئيس قطاع الرقابة والتوزيع وأعضاء الشركة القابضة للصوامع فيصل عيد ورشا حمدي. 

وأكد الدكتور خالد حنفي وزير التموين أنه سيتم تحديث جميع الآلات والمعدات الخاصة بتفريغ سفن الأقماح في الموانئ ورفع طاقات الشفاطات إلى 400 طن في الساعة والعمل على سرعة إنهاء الإجراءات الإدارية الخاصة بالسفن الواردة المحملة بالأقماح المستوردة وتخفيض مدة هذه الإجراءات إلى أقل وقت ممكن بهدف تخفيض التكاليف المحملة على هذه الأقماح مما يؤدي إلى توفير العملة الصعبة لمصر. 

وقال إنه تم تطوير وتحديث رصيف وصومعة 84 لتخزين الأقماح بميناء الأسكندرية باستثمارات بلغت 60 مليون جنيه لزيادة القدرة التفريغية 4 أضعاف من 120 طن في الساعة إلى 600 طن في الساعة حيث تم تطوير معدات الصومعة وتجهيز خطين كاملين لاستقبال الأقماح والحبوب الواردة من الرصيف وتطوير الروافع والنواقل والأعمال الكهربائية ولوحات التشغيل والتحكم وتركيب وتشغيل شفاطات جديدة، مشيرا إلى أن عمليات التطوير والتحديث سوف تتيح تفريغ سفينتين في وقت واحد بسعة إجمالية 90 ألف طن من الحبوب مما يقلل من تكاليف نقل الأقماح المستوردة ويوفر في العملة الصعبة وأيضا الحفاظ على الاقماح من الإهدار. 

شارك الخبر مع أصدقائك