استثمار

وزير التعليم العالى يفتتح جامعة كوفنترى البريطانية بالعاصمة الجديدة

وقال وزير التعليم العالى إن افتتاح فروع للجامعات الدولية بمصر ، بهدف تقليل الاغتراب وتوفير تعليم متمير للطلاب المصريين الذين يتلقون تعلمهم بالخارج.

شارك الخبر مع أصدقائك

افتتح الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى، فرع جامعة كوفنترى البريطانية بالعاصمة الإدارية الجديدة، التابعة لمجموعة السويدى إيديوكيشن.

وقال وزير التعليم العالى إن افتتاح فروع للجامعات الدولية بمصر ، بهدف تقليل الاغتراب وتوفير تعليم متمير للطلاب المصريين الذين يتلقون تعلمهم بالخارج.

واستكمل الوزير: إن وجود جامعات دولية سيدعم هدف الدولة لاستقبال طلاب وافدين من كل الدول ما يوفر موارد دولارية للدولة.

وأكد الوزير أن مصر تشهد طفرة كبرى فى مجال التعليم العالى بكل شرائح سواء التعليم المجانى والذى يمثل نحو 90% من الطلبة فى مصر، وكذلك الجامعات الخاصة والدولية التى تستهدف نحو 10%.

وأشار الوزير ردا على سؤال المال عن مستهدفات تقليل الاغتراب، واستقطاب الوافدين إلى أنه مع اكتمال تجربة إنشاء أفرع الجامعات الدولية سيتم تقييم التجربة.

واستكمل الوزير أنه لا توجد إحصائيات دقيقة حول أعداد الطلاب المصريين الذين يدرسون بالخارج، خاصة الإناث، حيث إنه يمكن حصر الطلاب الذكور استنادا إلى شهادات التأجيل من التجنيد.

ولفت الوزير إلى أن هناك بعض المؤشرات عن إعداد الطلاب المصريين بالخارج، فعلى سبيل المثال هناك نحو 6 آلاف طالب مصرى يدرسون فى روسيا، وأوكرانيا 3400 طالب، وإنجلترا ما بين 15 إلى 20 ألف طالب.

ومن جانبه قال المهندس أحمد السويدى إنه رغم ضخامة استثمارات مجموعة السويدى فى مصر، لكن الاستثمار فى القطاع التعليمى يمثل قيمه مضافة ومصدر فخر للمجموعة، نظرا للمساهمة فى عملية ذات قيمة مجتمعية.

وأجرى الوزير جولة داخل حرم الجامعة، والتقى بعض الطلاب وأولياء الأمور.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »