استثمار

وزير التجارة يبحث مع مجلس الأعمال المصرى الإماراتى سبل تعزيز التعاون المشترك

الإمارات أهم الشركاء الاقتصاديين لمصر على المستويين الإقليمى والعالمى

شارك الخبر مع أصدقائك

أكد وزير التجارة والصناعة، عمرو نصار، أنه من المهم تفعيل مجلس الأعمال المصرى الإماراتى، ليقوم بدوره فى دفع الاستثمارات المشتركة وتنمية حجم التبادل التجارى بين البلدين، مشيراً إلى أن إعادة تشكيل المجلس جاء فى إطار سياسة الوزارة لضخ دماء جديدة قادرة على تعزيز التعاون المشترك مع الجانب الإماراتى على المستويين التجارى والاستثمارى، لا سيما أن دولة الإمارات تمثل أحد أهم الشركاء التجاريين لمصر، كما تتصدر الإمارات قائمة أهم الدول المستثمرة بالسوق المصرية.

جاء ذلك خلال اللقاء الأول لوزير التجارة والصناعة مع أعضاء الجانب المصرى فى مجلس الأعمال المصرى الإماراتى بعد إعادة تشكيله برئاسة جمال السادات، رئيس مجلس إدارة شركة اتصالات مصر، وحسام فريد، مستشار وزير التجارة والصناعة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة.

قال نصار إن الإمارات تعد أحد أهم الشركاء الاقتصاديين لمصر على المستويين الإقليمى والعالمى، مشيراً إلى أن مصر والإمارات تمثلان نموذجاً ناجحاً للتعاون والتكامل الاقتصادى المشترك فى المجالات وعلى مختلف الأصعدة.

لفت نصار إلى إمكانية الاستفادة من التوجه الحالى لدول القارة الأوروبية بإعادة توطين عدد من الصناعات كثيفة العمالة خارج القارة وهو الامر الذى يتيح إقامة مشروعات جديدة باستثمارات أوروبية إماراتية مشتركة على أرض مصر.

أشار حسام فريد، مستشار وزير التجارة والصناعة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، إلى أن تطلع مصر لتحقيق مشاركة متميزة بمعرض أكسبو 2020، خاصةً وأن المعرض سيكون الأكبر فى التاريخ منذ بدء إقامة معارض الأكسبو قبل 40 عاماً، وتستهدف المشاركة المصرية فى المعرض الترويج لمصر كواجهة استثمارية وملتقى اقتصادى مميز.

لفت إلى أن التواجد المصرى بالمعرض يأتى نتيجة للإمكانات الجيدة للشركات المصرية، التى تؤهلها لأن تكون ضمن الشركات الاستثمارية الكبرى فى منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، ويوفر المعرض العديد من الفرص الاستثمارية المهمة للشركات المصرية فضلًا عن الفرص التصديرية التى يوفرها المعرض وفرص التعاون مع الشركات المشاركة بالمعرض من الدول العالم.

أضاف أنه من المتوقع أن يشهد المعرض العام المقبل إقبالاً كثيفاً، ويستقبل 25 مليون زائر وأكثر من 200 مشاركة من دول وشركات ومؤسسات أكاديمية.

أكد جمال السادات، رئيس الجانب المصرى بمجلس الأعمال المصرى الإماراتى المشترك، أن أهمية بذل المزيد من الجهود من جانب الحكومة ومجتمع الأعمال المصرى لتعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية بين مصر والإمارات خلال المرحلة المقبلة، مشيراً إلى أن معرض أكسبو دبى 2020 يمثل فرصة للشركات المصرية لتعزيز مكانتها على الخريطة العالمية فى مختلف المجالات.

أشار إلى أنه جار تشكيل الجانب الإماراتى بمجلس الأعمال المصرى الإماراتى، لافتاً إلى أنه من المخطط عقد اجتماع مشترك للمجلس بجانبيه خلال المرحلة القريبة المقبلة.

أشار محمد الأتربى، رئيس مجلس إدارة بنك مصر إلى أن الإمارات تمثل محوراً مهماً لتعزيز التعاون الاقتصادى بين مصر ودول الشرق الأوسط بصفة عامة، ودول الخليج العربى بصفة خاصة، لافتاً إلى أن البنك لديه حالياً 5 أفرع داخل الإمارات، وإنشاء مركز إقليمى لإدارة فروع البنك المنتشرة بعدد من الدول الخارجية مثل إيطاليا، وروسيا، والصين، وفرنسا.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »