Loading...

وزير البترول: مصر تتصدر الدول العربية في صادرات الغاز الطبيعي خلال 3 شهور

للربع الثالث من عام 2021بتصديرها نحو مليون طن بنسبة زيادة بلغت 900% على أساس سنوي

وزير البترول: مصر تتصدر الدول العربية في صادرات الغاز الطبيعي خلال 3 شهور
نسمة بيومي

نسمة بيومي

12:41 م, الأثنين, 20 ديسمبر 21

استعرض المهندس طارق، الملا وزير البترول والثروة المعدنية خلال كلمته اليوم بمؤتمر مؤسسة الأهرام، والتي ألقاها نيابة عنه الدكتور مجدي جلال رئيس الشركة القابضة للغازات الطبيعية، الطفرة غير المسبوقة في صناعة الغاز الطبيعي.

ووفقا لكلمة الوزير، وصلت صادرات الغاز الطبيعي المسال المصرية إلى معدلات قياسية لتتبوأ مصر صدارة ترتيب الدول العربية التي حققت النمو الأكبر في حجم صادرات الغاز الطبيعي بالربع الثالث من عام 2021، بتصدير نحو مليون طن بنسبة زيادة بلغت 900% على أساس سنوي، وهو معدل النمو الأعلى عـالميـاً بالربع الثالث من عام 2021.

كما تحول معدل نمو قطاع الغاز خلال الأعوام السابقة من سالب 11% إلى موجب 25% ، كما تم تنفيذ 30 مشروعاً لتنمية حقول الغاز الطبيعى بإجمالي استثمارات 514 مليار جنيه .

اضاف أن تعظيم استخدامات الغاز الطبيعى محلياً يأتي في إطار المبادرات القومية التي تبناها الرئيس عبدالفتاح السيسى في هذا الشأن.

حيث تم توصيل الغاز الطبيعي إلى 1.2 مليون وحدة سكنية سنوياً للعام الثالث على التوالى، وهو أعلى معدل توصيل ليصل الإجمالي منذ بدء النشاط عام 1980 إلى 12.6 مليون وحدة سكنية على مستوى الجمهورية، 50% منها خلال السبع سنوات الماضية فقط .

ويعمل قطاع البترول حالياً في اطار المبادرة الرئاسية ” حياة كريمة ” علي توصيل شبكات الغاز الطبيعي لأكثر من 50 مركزاً و 1436 قرية يستفيد منها ما يزيد على 4 ملايين وحدة سكنية ، تم بالفعل توصيل الغاز إلى 76 قرية وجارى العمل في 265 قرية .

كما تم تحويل حوالي 400 ألف سيارة للعمل بالغاز بخلاف ما يتم اضافته من خلال مبادرة إحلال السيارات تنفيذاً للمبادرة التى أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي للتوسع باستخدام الغاز الطبيعى كوقود للسيارات لما يحققه من مردود اقتصادى وبيئى.

و بلغ إجمالى عدد محطات تموين السيارات بالغاز أكثر من 520 محطة، كما لفت إلى أهمية التوسع في استخدام الغاز الطبيعي كوقود منخفض الانبعاثات وصديق للبيئة في دعم التحول إلى أنظمة الطاقة منخفضة الكربون والحد من الإنبعاثات كأحد أولويات قطاع البترول.