اتصالات وتكنولوجيا

وزير الاتصالات: ندرس مع البنك الدولي إتاحة قروض للشباب عبر البريد

قال وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المهندس عمرو طلعت، إن مصر كانت أكثر دولة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا نموًّا في جذب رءوس أموال أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة بقطاع الاتصالات في العام المالي الماضي. وأضاف، في كلمته بفعاليات المؤتمر الذي نظمه مجلس الأعمال…

شارك الخبر مع أصدقائك

قال وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المهندس عمرو طلعت، إن مصر كانت أكثر دولة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا نموًّا في جذب رءوس أموال أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة بقطاع الاتصالات في العام المالي الماضي.

وأضاف، في كلمته بفعاليات المؤتمر الذي نظمه مجلس الأعمال المصري الكندي، مساء اليوم، أنه تم البدء مع هيئة البريد المصري في دراسة كيفية إعطاء قروض عبر خدمة “فين تك” للشباب، دون الذهاب للبنك أو تقديم ضمانات ورقية وغيرها من الضمانات التقليدية للتحقق من هوية الشباب.

وذكر أنه يتم في هذا السياق العمل مع البنك الدولي لإطلاق المبادرة.

وعرض الوزير، خلال الندوة، استراتيجة الوزارة ومساهمتها في خلق مجتمع رقمي، منوهًا بأننا نتقدم في هذا الإطار، لكن يجب التقدم بسرعة شديدة؛ لأن المجتمع الرقمي صناعة قوامها السرعة، وما كان أحدث صيحة بالأمس أصبح اليوم خارج النطاق.

وقال إننا لا نملك رفاهية الوقت في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وكذلك التحول  الرقمي.

وأكد أن تراجع استخدام الهاتف الأرضي ليس مقصورًا على مصر بل ظاهرة موجودة في كل العالم، مشيرًا إلى أنه أمر طبيعي وغير مقلق مع انتشار الوسائل التكنولوجية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »