اقتصاد وأسواق

وزير الإنتاج الحربي يستقبل سفير ألمانيا لبحث سبل تعزيز التعاون المشترك 

الاتفاق على أهمية تبادل الزيارات بين وفود فنية من الشركات الألمانية وشركات الإنتاج الحربي

شارك الخبر مع أصدقائك

استقبل الدكتور محمد سعيد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربى، سيربل جان نون سفير ألمانيا الجديد بالقاهرة، وذلك بمقر ديوان عام الوزارة، لبحث أوجه تعزيز موضوعات التعاون المشترك بين الجانبين، وذلك وفقا لبيان صادر عن الوزارة اليوم.

وأكد وزير الإنتاج أهمية تعزيز الشراكة الاستراتيجية في مختلف المجالات والتي تعود بالمنفعة المشتركة على كلا الجانبين.

وبحث سبل فتح آفاق جديدة للتعاون فى مجالات متعددة.

مثل (إنتاج البوابات الأمنية وأجهزة الكشف على الحقائب، التعاون في مجال تدوير المخلفات، التعاون في مجال التشييد والبناء، تجهيز سيارات الإطفاء والإنقاذ وسيارات الإسعاف… وغيرها).

آخر المستجدات

واستعرض اللقاء آخر المستجدات التي تمت فى مجالات التعاون القائمة بين الإنتاج الحربي والجانب الألماني.

والتي من ضمنها (الشراكة مع شركة “بومبارديه” لتصنيع قاطرات السكك الحديد، التعاون مع شركة “KSB” في مجال تشغيل آبار المياه بالطاقة الشمسية، التعاون مع شركة “yetter stone لإنشاء شركة لتصنيع بديل الرخام.. وغيرها من موضوعات التعاون المشترك).

وتم الإشارة إلى لقاء وزير الدولة للإنتاج الحربي بالعديد من الشركات الألمانية في مدينة ميونيخ في يوليو 2018.

والتي تفقّد خلالها خطوط الإنتاج لبعض هذه الشركات للتعرف على أحدث التكنولوجيات المستخدمة في التصنيع على أرض الواقع.

وكذا زيارته لألمانيا في يناير 2019 ضمن وفد وزاري للقاء المسئولين والشركات الألمانية العاملة في مجال إدارة منظومة المخلفات.

بهدف الاستفادة من التجربة الألمانية في تطوير منظومة إدارة المخلفات ونقلها إلى مصر.

إضافة إلى استقبال وكيل وزارة الدفاع الألمانية للشئون البرلمانية THOMAS SILBERHORN.

ووفد مرافق من أعضاء بالبرلمان ووزارة الدفاع الألمانيين في مارس الماضي؛ لبحث موضوعات التعاون المشترك الحالية والمستقبلية.

من جانبه أشار”جان نون” السفير الألماني بالقاهرة إلى أن هذا اللقاء يعد الأول له مع مسئول مصرى بالحكومة فور اعتماد أوراقه.

وأثنى “جان نون” على خبرة وإمكانيات شركات الإنتاج الحربى المصرية.

وأعرب عن سعادته بالتعاون المثمر والثقة المتبادلة بين الشركات الألمانية وشركات الإنتاج الحربي.

الأمر الذى يشجع الشركات الألمانية على الدخول فى شراكات جديدة مع الإنتاج الحربي.

دور الإنتاج الحربي

كما أشاد بالدور الهام الذي تقوم به وزارة الإنتاج الحربي لدعم خطة الدولة المصرية في التنمية والتطوير.

كما أشاد بحالة الاستقرار الذي تشهده مصر حالياً نتيجة للجهود التي تبذلها الدولة لمكافحة الإرهابز

وتحسين الحالة الأمنية، مؤكداً أن العلاقات بين الجانبين تشهد تطوراً إيجابياً ورغبة في إقامة شراكات صناعية في مختلف المجالات.

خاصةً في ظل اهتمام الدولة المصرية بتوفير المناخ الداعم للاستثمار وجذب المزيد من استثمارات الشركات العالمية.

وزيادة أنشطتها في مصر وذلك من خلال إصدار قانون الإستثمار الجديد ولائحته التنفيذية.

وقوانين التجارة والصناعة التي تسهل من إجراءات إصدار التراخيص الصناعية.

إقامة المناطق الحرة واللوجستية والاقتصادية

إضافة إلى إقامة المناطق الحرة واللوجستية والاقتصادية، وتطوير البنية التحتية بتنفيذ وتطوير شبكة طرق ممتدة.

تربط الدولة ببعضها البعض وإنشاء العديد من الكباري العلوية والأنفاق.

والسعي إلى الاعتماد على مصادر الطاقة النظيفة والمتجددة، وأخذ خطوات مهمة نحو التحول إلى المجتمع الرقمي.

وفي نهاية اللقاء تم الاتفاق على أهمية تبادل الزيارات بين وفود فنية من الشركات الألمانية وشركات الإنتاج الحربي.

المخطط التعاون معها في المجالات المقترحة وبما يمهد الطريق لتحقيق أقصى استفادة ممكنة من التعاون لصالح كلا الطرفين.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »