عقـــارات

وزير الإسكان خلال جولته بالفيوم الجديدة:حزمة من الاستثمارات لتنفيذ مخطط استراتيجى جديد.. ومحور للربط بالمحافظة

نسبة تغطية الصرف الصحى تصل إلى %60 فى 2020

شارك الخبر مع أصدقائك

5 مليارات استثمارات المنصورة و5.5 مليار جنيه لهضبة أسيوط

كشف عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية الجديدة ، عن أن إجمالى ما ضخ من استثمارات على مدينة الفيوم الجديدة منذ إنشاءها لا يتعدى 1.5 مليار جنيه.

أكد الجزار خلال جولته فى مدينة الفيوم الجديدة، أن ما يضخ من استثمارات فى مدن الجيل الرابع، وصل إلى 25 مليار جنيه فى العلمين الجديدة، و5 مليارات جنيه بالمنصورة الجديدة، و5.5 مليار جنيه بهضبة أسيوط.

أشار إلى أن الفترة الحالية وما تشهدها من تحديات سكانية وعمرانية أصبح هناك لزاما على الهيئة الإسراع من حركة التنمية بالمدن الجديدة والعمل على خلق مناطق عمرانية لاستقطاب الكثافات السكانية، وتوفير فرص عمل بها، ولم يكن هناك رفاهية انتظار نتائج التنمية والترقب فى ضخ الاستثمارات كما فى السابق، فمدن السادس من أكتوبر، والشيخ زايد، على سبيل المثال منشأة من 30 عاماً لم تشهد تسارع فى الاستثمارات إلا من 7 أعوام.

التركيز على بناء المدراس.. وموازنة المجتمعات تخطت 85 مليارًا

أشار إلى أن موازنة هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة تخطت 85 مليار جنيه، وتوجه لتنفيذ مشروعات كبرى بمختلف المدن وأعمال التنمية والتطوير سواء بالمدن القائمة بالجيل الرابع.

لفت إلى أن الوزارة رصدت 20 مليار جنيه لمشروعات الإسكان بالعاصمة الإدارية الجديدة، خلال العام المالى الجارى 2019 / 2020.

أشار إلى أن بدأت الدراسة بكليتى طب الأسنان والصيدلة، بفرع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى، بمدينة العلمين الجديدة، وأن تشغيل فرع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى، بمدينة العلمين الجديدة، يأتى فى إطار تحقيق هدف الوزارة، بوجود أنشطة متعددة وخدمات مختلفة بمدينة العلمين الجديدة، وتكون مدينة صالحة للسكن والإقامة طوال العام، والاتفاق مع وزير التعليم العالى منذ أيام، على بدء الدراسة بشكل مرحلى بجامعتى العلمين والمنصورة الدوليتين للعلوم والتكنولوجيا فى العام الدراسى المقبل سبتمبر 2020.

أكد أن فرع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى، الجارى تنفيذه بمدينة العلمين الجديدة، على مساحة 62 فداناً، يضم 12 كلية، و34 مبنى (مبانى الكليات – مبانى الإقامة – المبنى الرئيسى – مركز الإبداع – المكتبة – الكافيتريات)، كما أنه جارٍ تنفيذ جامعة العلمين الدولية للعلوم والتكنولوجيا «جامعة العلمين الأهلية»، ويبلغ إجمالى مساحتها 128 فداناً، وتضم الجامعة (13 كلية – 4 مبان سكنية – مبنى للإدارة – المكتبة).

تابع: «بتبنى هيئة المجتمعات مخطط استراتيجيى جديد لمدينة الفيوم الجديدة يتم عبره ضخ حزمة من الاستثمارات كما يتم التنسيق مع المحافظة لتطوير محاور الربط بين المدينة والمحافظة، وإنشاء محور مرورى جديد، جار دراسة تكلفته وإجراءات نزع الملكية».

أوضح أن نسبة التغطية بالمحافظات والقرى من خدمة الصرف الصحى من المستهدف الوصول بها إلى %60 خلال 2020، بلغت نسبة التغطية فى 2014 %12، والوصول بها إلى %34.5، نهاية 2018، والآن تبلغ %38.5، وتلك النسب ليست مرضية، لكن لا يجب إغفال أن تلك المعدلات المرتفعة تم تنفيذها من خمس أعوام فقط وكانت النسبة ضئيلة للغاية قبل ذلك.

تنفيذ محطة معالجة ثنائية بطاقة 10 آلاف م3/يوم لخدمة 53 ألف نسمة

أشار إلى أنه على مستوى مدينة الفيوم الجديدة، جار تنفيذ محطة معالجة صرف صحى العزب، للمعالجة الثنائية، بطاقة 10 آلاف م3/يوم، بتكلفة 54 مليون جنيه، لخدمة 53 ألف نسمة بمناطق (قرى العزب – الحادقة والصعيدى – ابجيج)، وبلغت نسبة التنفيذ %90، مشيراً إلى أنه جاريٍ التسليم الابتدائى لمشروعى (توسعات محطة معالجة طامية – توسعات محطة معالجة إطسا)، لخدمة 203 ملايين نسمة.

أضاف أن نسبة تغطية المناطق الحضرية بمحافظة الفيوم، بخدمة الصرف الصحى، بلغت %100، لخدمة مليون و700 ألف نسمة، بينما هناك 14.9 من سكان المناطق الريفية بالمحافظة يتمتعون بخدمات الصرف الصحى، بجانب %12.33 من سكان المناطق الريفية، وجارى الانتهاء من توصيل خدمات الصرف الصحى لهم.

أكد أن هناك تنفيذ لعدد من مشروعات الصرف الصحى بالمناطق الحضرية، بمحافظة الفيوم، كتوسعات وتحسين للخدمة بتكلفة 784 مليون جنيه، وتشمل (صرف صحى الصعايدة – وصرف صحى دمو – وصرف صحى منشأة دمو – وصرف صحى النصارية – وصرف صحى سيلا المتكامل)، ومن المقرر الانتهاء من تنفيذها تباعاً حتى نهاية ديسمبر 2020.

أوضح أن هناك تنفيذ لعدد من مشروعات الصرف الصحى بالمناطق الريفية، وتشمل (صرف صحى العزب المتكامل – وصرف صحى الحطى وأبوطالب – وصرف صحى هوارة عدلان – وصرف صحى الحادقة والصعيد – والإسكان القومى- وحنا حبيب – وسويكر -ومنشأة عبدالمجيد – ووادى الريان»)، بجانب الانتهاء من تنفيذ عدد آخر، وتشمل (صرف صحى سنهور – صرف صحى ابوشنب – صرف صحى العلوية – صرف صحى الجيلانى – توسعات صرف صحى العجميين – توسعات صرف صحى تطون – صرف صحى الدمشقيين المتكامل – مرافق الإسكان الاجتماعى «الدمشقين – شدموه» – صرف صحى الغرق «الطويل» – صرف صحى ابهيت).

خلال الزيارة تفقد الجزار الوحدات السكنية بمشروع الإسكان الاجتماعى بالدمشقين، مشيرا إلى أنه جارٍ تنفيذ 48 وحدة سكنية بالإسكان الاجتماعى، والانتهاء من تنفيذ 6720 أخرى، موزعة بالمناطق التالية (طامية – هوارة – شدموه – دمشقين – طامية – سنورس)، كما أنه تم وجارٍ تنفيذ 1656 وحدة سكنية بالإسكان الاجتماعى، بمدينة الفيوم الجديدة.

رفض وزير الاسكان استلام وافتتاح الوحدات السكنية المنفذة بالدمشقين وأبدى استياءه من مستوى تشطيب وعدم وجود طريق موصل للوحدات بتلك المنطقة وربطها بالمناطق المحيطة، مكلفا بتنفيذ أعمال التشطيب على أعلى مستوى، وتنفيذ طريق موصل.

وجه الوزير بالاهتمام بالأنشطة الصناعية بالمدينة، ودراسة الطلبات المقدمة من المستثمرين للحصول على قطع أراضٍ بأنشطة صناعية، من أجل توفير فرص العمل المختلفة بالمدينة، وزيادة معدلات التسكين بها، كما وجه بتشغيل المبانى الخدمية، والتعاون مع القطاع الخاص فى تشغيلها، وتطوير ورفع كفاءة الطريق الرابط مع مدينة الفيوم، من أجل توفير المواصلات.

وجه وزير الإسكان بالالتزام بالتصميمات المعمارية المحددة التى يتم تسليمها للفائزين بقطع الأراضى بمختلف أنواعها بالمدينة، وعدم منح التراخيص فى حالة عدم الالتزام بتلك التصميمات.

اهتمام كبير بمدن الصعيد

أشار إلى أنه تنفيذا لتوجيهات القيادة السياسية، تولى الوزارة اهتماما كبيرا بتنمية المدن الجديدة بالصعيد، وتوفير الفرص الاستثمارية بها، موضحاً أن هناك طلبا متزايدا على وحدات الإسكان الاجتماعى بمدينة الفيوم الجديدة فى الفترة الأخيرة، وتخطى عدد الحاجزين عدد الوحدات المطروحة فى الإعلان الحادى عشر، ونوفر لهم وحدات بأماكن أخرى بالمحافظة، ما يعد مؤشرا جيدا على تزايد معدلات التنمية بالمدينة، وزيادة معدل التسكين بها، بما يحقق خطة الدولة فى التوسع العمرانى، وتوفير وحدات سكنية حضارية لمحدودى الدخل.

كما افتتح الجزار مدرسة الفيوم الجديدة للتعليم الأساسى، التى تم الانتهاء من تنفيذها بتكلفة 18 مليون جنيه، وتضم 44 فصلاً(رياض أطفال – ابتدائى – إعدادى)، لاستيعاب 1540 طالباً.

أوضح أنه سيتم تشغيل المدرسة فى العام الدراسى الحالى، وتشغيل 12 فصلاً للمرحلة الابتدائية، وتضم 400 طالب، و8 فصول للمرحلة الإعدادية، وتضم 260 طالباً.

شدد وزير الإسكان على أن المدارس هى العنصر المؤكد والجاذب للكتل السكانية بمدن المجتمعات العمرانية الجديدة.

كما تفقد مشروع محطة المحولات بقدرة 120 م ف أ، التى يجرى الانتهاء من تنفيذها، بتكلفة 95 مليون جنيه، لتوفير إمداد مدينة الفيوم الجديدة كاملة بالطاقة الكهربائية حتى 2030.

أشار عبدالوهاب صميدة، القائم بتسيير أعمال جهاز مدينة الفيوم الجديدة، إلى أن إجمالى الاستثمارات بالمدينة حتى 30/8/2019، بلغ مليار و200 مليون جنيه فى قطاعات (الإسكان – المياه والصرف الصحى – الكهرباء – الطرق والاتصالات – الخدمات – الزراعة)، موضحاً أنه جارٍ تصميم محطة لتنقية المياه بطاقة 150 ألف م3/يوم، على مرحلتين، لخدمة المدينة والامتدادات العمرانية الجديدة، وباقى التوسعات المستقبلية، وجارٍ تنفيذ مشروعات خدمية مختلفة، لخدمة سكان المدينة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »