عقـــارات

وزير الإسكان : تنفيذ 14 مشروعاً تنمويًا فى مطروح بتكلفة 2.85 مليار جنيه

يتولى تنفيذها الجهاز المركزى للتعمير، من خلال جهاز تعمير الساحل الشمالي الغربي

شارك الخبر مع أصدقائك

صرح الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، بأنه تم وجارٍ تنفيذ 14 مشروعاً تنموياً بمحافظة مطروح، بتكلفة 2.85 مليار جنيه، يتولى تنفيذها الجهاز المركزى للتعمير، من خلال جهاز تعمير الساحل الشمالي الغربي.

مضيفا، وذلك فى إطار جهود الوزارة لتنفيذ خطة الدولة لتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة، والاستغلال الأمثل للموارد البشرية والاقتصادية والطبيعية.

وقال اللواء محمود نصار، رئيس الجهاز المركزى للتعمير: تم الانتهاء من تنفيذ مجموعة من الطرق الفرعية شرق مدينة مطروح، لربط التجمعات السكانية بالطرق الرئيسية، بطول 83 كم، لخدمة 50 تجمعاً بدوياً.

ويشتمل المشروع على 31 طريقاً تنموياً لخدمة التجمعات البدوية القائمة التابعة لمدن: العلمين، والضبعة، ومطروح -طريق بنطاق مدينة العلمين بطول 4 كم، و12 طريقاً بنطاق مدينة الضبعة بطول 27 كم، و18 طريقاً شرق مدينة مطروح بطول 52 كم.

مؤكدا أن المشروع تم تنفيذه، لربط هذه التجمعات بالطرق الرئيسية، ومحاور الحركة، وتسهيل وصول الإمداد والحماية المدنية لهم.

اقرأ أيضا  بدء ترشح انتخابات مجلس «القاهرة الجديدة» عن الإسكان والمستثمرين لعام 2022

وكذا تصريف منتجات هذه التجمعات البدوية من الزراعات إلى الأسواق ومناطق الاستهلاك، والعمل على تنمية هذه التجمعات.

وأضاف رئيس الجهاز المركزى للتعمير: يتم خلال العام المالي الحالي 2021/2022، استكمال تنفيذ 5 مشروعات أخرى للطرق التنموية، ضمن الخطة الاستثمارية للجهاز بمحافظة مطروح.

مشيرا إلى أن حجم المشروع بلغ إجمالي أطوال حوالي 240 كم، وبتكلفة تقديرية 265 مليون جنيه، لتنمية التجمعات البدوية والقرى بالمحافظة.

كما يتم تنفيذ أعمال تطوير ورفع كفاءة مدخل مدينة سيوة، بطول 7.6 كم، وأعمال إنشاء القطاعين الأول والثاني من ازدواج طريق سيوة مطروح، بطول 100 كم، ضمن مشروع ازدواج طريق سيوة / مطروح، بطول 300 كم.

مؤكدا، أن التكلفة التقديرية بلغت 2.4 مليار جنيه، بهدف زيادة الحركة السياحية والتجارية من وإلى مدينة سيوة، مع زيادة كفاءة التشغيل، وزيادة الطاقة الاستيعابية للحركة المرورية، وتحقيق الأمان من خلال خفض معدلات الحوادث.

بالإضافة إلى تعزيز الارتباط بين واحة سيوة ومناطق التنمية بالساحل الشمالى الغربى، من خلال تيسير نقل الأفراد والبضائع، وخلق مجتمعات عمرانية جديدة على جانبي الطريق، من خلال التنمية العمرانية، واستصلاح الأراضى الزراعية بنطاق مدينة سيوة.

اقرأ أيضا  وزير الإسكان ومحافظ دمياط يبحثان تطوير مناطق بمدينة رأس البر

وأشار اللواء محمود نصار، إلى أنه تم خلال العام المالي الماضي 2020/2021، تنفيذ مشروع مكافحة التصحر، وحفر الآبار، وإنشاء السدود بمحافظة مطروح، بتكلفة استثمارية بلغت 31 مليون جنيه.

وتضمن المشروع تنفيذ 1203 آبار لتخزين المياه، و201 سد مباني، و211 بيارة صرف، وصيانة 31 بئراً رومانياً، لتلبية طلبات الأهالى بالمحافظة، لتخزين مياه الأمطار الموسمية، والتى يعيش عليها سكان المناطق الصحراوية.

كذلك المحافظة على الثروة الحيوانية، وتشجيع الزراعات الصحراوية (التين والزيتون والشعير)، والمحافظة على البيئة، بجانب تنفيذ بئر ارتوازية عميقة بقرية أم الصغير، بمدينة سيوة، بعمق 1450 مترا، وطاقة إنتاجية 660 م3/ساعة، وبتكلفة إجمالية 10 ملايين جنيه.

بالإضافة إلى إنشاء بئر مياه عميقة بمنطقة الدكرور بواحة سيوة، بعمق حوالي 900 متر، وطاقة إنتاجية متوقعة 300 م3/ساعة، بتكلفة 7 ملايين جنيه، بتمويل من محافظة مطروح، لتوفير مياه شرب نقية بالواحتين، واستغلال الفائض في الزراعة.

اقرأ أيضا  محافظ مطروح يفتتح أعمال تطوير المرحلة الثانية لعمارات حي الزهور بالكيلو 4

وأوضح رئيس الجهاز المركزى للتعمير، أنه تم الانتهاء من تنفيذ مشروع استكمال إنشاء القرية البدوية، بمنطقة بهي الدين بواحة سيوة، من خلال إنشاء 13 منزلاً بدوياً.

وأضاف، من المخطط إنشاء قرية بدوية خلال العام المالي الحالي 2021/2022، بسيدي براني بإجمالي 20 منزلاً بدوياً.

كما يجرى الانتهاء من مشروع تطوير ورفع كفاءة مجزر الحمام، بتكلفة حوالي 36 مليون جنيه، بتمويل من وزارة التنمية المحلية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »