اقتصاد وأسواق

وزيرة الصحة: زيادة إنتاجية الأكسجين المُسال لمواجهة الموجة الثانية من فيروس كورونا

مشيرة إلى أنه يتم العمل على رفع كفاءة شبكات الغازات ومراجعتها بمختلف مستشفيات العزل، والحميات، والصدر، إلى جانب المستشفيات العلاجية

شارك الخبر مع أصدقائك

خلال اجتماع مجلس الوزراء، الذى عُقد اليوم برئاسة الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس الوزراء، عبر تقنية الفيديو كونفرانس، قدمت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، عرضا حول آخر المستجدات الخاصة بفيروس كورونا، وبياناً بالحالات التى تم شفاؤها وخرجت من المستشفيات، وكذا الحالات الجديدة التى أصيبت بالفيروس مؤخراً، ومعدل الإصابات على مستوى الجمهورية خلال الأسبوع الماضى، مجددة الإشارة فى هذا الصدد إلى أن القاهرة والجيزة والإسكندرية تصدرت المحافظات، حيث سجلت أعلى معدلات إصابة خلال هذه الفترة أيضاً، موضحة كذلك نسب الإشغال الخاصة بالأسرة داخل مستشفيات العزل، سواء ما يتعلق بالأسرة الداخلية، أو أسرة الرعاية، أو أجهزة التنفس.

اقرأ أيضا  وزير التموين : جولتي بمحافظة أسوان تهدف للوقف على ما تم إنجازه

وتناولت الوزيرة الموقف التنفيذى لدعم القطاع الصحى بالأكسجين المسال لمواجهة الموجة الثانية من فيروس كورونا، مشيرة إلى أنه يتم العمل على رفع كفاءة شبكات الغازات ومراجعتها بمختلف مستشفيات العزل، والحميات، والصدر، إلى جانب المستشفيات العلاجية.

وفيما يتعلق بالاستهلاك اليومى للاكسجين السائل، أوضحت الوزيرة أن معدل الاستهلاك اليومى ارتفع من 400 ألف لتر إلى 500 ألف لتر، وتم العمل على توفير هذا الفارق الذى يقدر بـ 100 ألف لتر، هذا إلى جانب أنه يتوافر زيادة فى الإنتاجية بمعدل 70 ألف لتر يومياً كاحتياطى للمرحلة القادمة، وذلك من خلال التعاقد مع عدد من الشركات المنتجة له لإمداد المستشفيات به على مستوى الجمهورية.

اقرأ أيضا  وزيرة الصحة : إطلاق حملة قومية للتطعيم ضد شلل الأطفال الأحد المقبل

وأضافت وزيرة الصحة ، أنه يتم العمل على زيادة السعات التخزينية للأكسجين الطبى، والتنسيق مع شركات الأكسجين لتوفير طريقة نقل مناسبة عن طريق سيارات أكسجين متنقلة داخل كل محافظة لضمان توفيره فى كل محافظة يومياً وعدم التأثر بأى ظروف انتقال بين المحافظات.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »