استثمار

وزيرة التعاون الدولي تهنئ أوديل رينو باسو كأول سيدة تتولى رئاسة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار

إنه لشرف عظيم أن يتم انتخابي كرئيس لهذه المؤسسة الفريدة

شارك الخبر مع أصدقائك

هنأت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي ومحافظ مصر لدى البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، أوديل رينو باسو، التي تم انتخابها رئيسًا للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية لمدة أربع سنوات.

وذلك باعتبارها أول سيدة تتولى هذا المنصب، وذلك في الانتخابات التي أجريت الخميس عقب انتهاء ولاية سوما تشاكرابارتي، الذي قضى فترتين كاملتين في رئاسة البنك.

يأتي ذلك خلال فعاليات الاجتماعات السنوية للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، والتي عقدت طيلة الأسبوع الحالي بشكل افتراضي، حيث قام المرشحون بإلقاء كلمة على مجلس المحافظين لعرض خططهم المستقبلية.

ثم تم الاقتراع السري من قبل مجلس المحافظين اليوم الخميس، ويمثل مصر في هذه الانتخابات الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي بصفتها محافظًا لمصر لدى البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية.

اقرأ أيضا  وكيل سياحة النواب : انتهينا من قانون بوابة العمرة وطالبنا بفتح باب تراخيص الشركات الداخلية

وأوضحت وزيرة التعاون الدولي أن هذا الأمر من شأنه أن يشجع المزيد من النساء على إحداث التغيير في المؤسسات الدولية من خلال إضفاء مزيد من التنوع، وتقلد العديد منهن مناصب رفيعة المستوى .

وعقب انتخابها، عبرت قالت الرئيس الجديد للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية “إنه لشرف عظيم أن يتم انتخابي كرئيس لهذه المؤسسة الفريدة”.

وتابعت وأود أن أعبر عن شكري لجميع الدول التي دعمت ترشحي، والتي أجريت معها العديد من المباحثات المثمرة خلال الأشهر الماضية، وإنني أتطلع للعمل مع المساهمين وجميع العاملين بالبنك خلال الفترة المقبلة لتنفيذ خارطة الطريق الطموحة التي تم إقرارها في الاجتماعات السنوية”.

اقرأ أيضا  وزيرة التخطيط تتابع مع رئيس شركة اماراتية منصة الاستثمار المشتركة بين الدولتين

جدير بالذكر أن السيدة أوديل رينو باسو، شغلت سابقًا منصب المدير العام للخزانة الفرنسية.

وأشرفت على تطوير السياسات الاقتصادية الفرنسية، والشئون المالية الأوروبية والدولية، والسياسات التجارية، وإدارة الديون، وهي خريجة معهد باريس للدراسات السياسية، والمدرسة الوطنية للإدارة.

وبصفتها محافظًا لمصر لدى البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، شاركت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، في مناقشة وإقرار الخطة الجديدة للفترة 2021-2025 والتي تستهدف زيادة الاستثمارات التي تحقق الاستدامة البيئية وتكافح تغيرات المناخ وتدعم التعافي الأخضر.

اقرأ أيضا  «البيئة» و«التنظيم والإدارة» يبحثان تعديل الهيكل التنظيمي لجهازي شئون البيئة وإدارة المخلفات

وأشارت وزيرة التعاون الدولي، إلى أن مصر ترتبط بعلاقات قوية مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، حيث حصلت على لقب أكبر دولة عمليات في 2019 للعام الثاني على التوالي، حيث بلغت استثمارات البنك في مصر 1.2 مليار يورو منها 80% للقطاع الخاص.

وأكدت «المشاط» أن الإصلاح عملية مستمرة، وأن الحكومة تحرص على تنفيذ إصلاحات هيكلية لضمان تسريع وتيرة تحقيق التنمية المستدامة.

وأشارت إلى أن مصر واجهت الأزمة الحالية ببرنامج إصلاح اقتصادي قوي مكنها من تكوين احتياطي نقدي أجنبي وإصلاحات ضريبية ساعدتها في مواجهة الجائحة .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »