لايف

وزيرة التضامن : مصر تحتاج إلى متطوعين أكثر من المتبرعين

وزيرة التضامن : مصر تحتاج إلى متطوعين أكثر من المتبرعين

شارك الخبر مع أصدقائك

المال ـ خاص:
 
قالت غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي اليوم الإثنين، إن مصر فى حاجة إلى العمل التطوعي أكثر من التبرع، لافتة إلى أن  أداء الأعمال التطوعية  يجب أن يكون على أعلى مستوى  من الجودة، خاصة الخدمات المقدمة للفئات الأولى بالرعاية، التى تدعمها الجمعيات الأهلية.
 
جاء خلال الحفل الذي نظمته جمعية وطنية للتنمية وتطوير دور الأيتام للإعلان عن أفضل المؤسسات الإيوائية، والتى أسفرت عن فوز جمعية “رسالة” كأفضل جمعية في مسابقة جائزة الحلم لأفضل المؤسسات الإيوائية التي توفر حياة كريمة للأطفال على مستوى الجمهورية للعام الحالي 2016 .
 
وأعلنت الوزيرة عن الانتهاء من إعداد قواعد بيانات لكل المؤسسات على مستوى الجمهورية ، إلى جانب وضع معايير للجودة للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة، فضلاَ عن إنشاء خط ساخن لتلقى الشكاوى بتلك المؤسسات.

وتابعت إنه فى إطار تقديم خدمات أفضل للفئات الأولي بالرعاية،  تم إنشاء فرق للتدخل السريع،  إلى جانب تفعيل التعاون مع منظمات المجتمع المدنى وكل الهيئات المعنية لتفعيل الرقابة والمسئولية المجتمعية .

 

وقالت فرق التدخل السريع تقوم بالتعامل مع مؤسسات الرعاية، وكذلك دور الأيتام من خلال تلقى الشكاوى والمتابعة المستمرة ، وأن الارتقاء فى مستوى الخدمات المقدمة بكل مؤسسات الرعاية الاجتماعية، هو من أولويات عمل الوزارة، إذ يعد ذلك  محور فى إستراتيجية شاملة تسعى الوزارة إلى تحقيقها.

 

وأضافت أننا نهتم بالتحقيق في شكاوى المواطنين والأبناء في دور الرعاية ودور المسنين والأيتام وندعم جميع المؤسسات، ونعمل على تطبيق معايير الجودة لدور الرعاية من خلال فرق التدخل السريع في حال وجود أى مخالفات، مشيرة إلى أنه وقد أغلقنا بالفعل 10 دور أيتام ورعاية لم تكن على المستوى المطلوب”.

 

 

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »