استثمار

وزيرة التضامن: رفع تعويضات المصابين في الحوادث إلى 35 ألف جنيه

بدلاً من مبلغ يتراوح من 5 إلى 15 ألف جنيه

شارك الخبر مع أصدقائك

قالت الدكتور نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، إنه تم رفع قيمة التعويضات العجز الكلي والجزئي الناتجة عن الحوادث، لتصل إلى 35 ألف جنيه، بدلاً من مبلغ يتراوح من 5 إلى 15 ألف جنيه.

وأضافت وزيرة التضامن نفين القباج، على هامش افتتاح المقر الخدمي للمجلس القومي لرعاية أسر الشهداء والمصابين بعد انتهاء أعمال التجديدات الخاصة به، بحضور اللواء أركان حرب عبد المنعم حافظ أمين عام المجلس، أنه يتم توفير معاشات استثنائية لأسر الشهداء بحد أدني قيمته 1500 جنيه.

تجديدات المجلس

وقامت الوزيرة اليوم، بتفقد مقر المجلس والمكون من طابقين يضم الأول 3 عيادات طبية مجهزة بأحدث الأجهزة الطبية في مختلف التخصصات من أجهزة الموجات فوق الصوتية وجهاز أشعة تحت الحمراء وغرفة للإدارة الطبية وصالة للتأهيل والعلاج الطبيعي وصالة استقبال مجهزة بشاشات عرض ومكتب للاستعلامات ومركز خدمات تحت التطوير.

ويضم الطابق الثاني للمقر مكتب الأمين العام وصالة استقبال بنظام النداء الآلي وقاعة اجتماعات ومؤتمرات وغرفة تحكم وصالة انتظار وصالة لكبار الزوار، كما يضم المبنى إتاحة لذوي الإعاقة، وتفقدت أيضاً سيارة الإسعاف المجهزة التابعة للمجلس والتي تستخدم في نقل الحالات المرضية إلى المستشفيات المختلفة لتلقي العلاج اللازم لهم.

التأمينات الاجتماعية

وأضافت القباج أن الوزارة تعمل في مجال التأمينات الاجتماعية على صرف المعاشات الاستثنائية للشهداء، كما تستخرج بطاقات خدمات متكاملة جميع المصابين بعجز كلي أو جزئي بعد إطلاق الموقع الإلكتروني لتسجيل ذوي الإعاقة.

ولفتت القباج إلى أن أسر الشهداء أمانة في رقابنا ونقدم لهم كل الدعم، كما يتم توفير فرص العمل بالتعاون مع القطاع الخاص وتوفير قروض متناهية الصغر ونقل أصول إنتاجية.

وأكدت القباج أهمية التنسيق مع المحافظين، إذ يمتلك المجلس ١٨ فرعا إقليميا على مستوى ١٨ محافظة يتم التنسيق بينها وبين المجلس لتقديم الخدمات الاجتماعية، مشيدة بإنشاء المجلس د قاعدة بيانات مميكنة بالتعاون مع التضامن لتصبح الخدمات الخدمة أكثر شفافية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »