استثمار

وزيرة التخطيط : الصندوق السيادي سيكتفي بحصة الأقلية عند طرح شركات «الخدمة الوطنية» في البورصة

لم يتم تحديد عدد معين من الشركات وكافة الخيارات قيد الدراسة

شارك الخبر مع أصدقائك

قالت الدكتورة هالة السعيد ، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية ، أن الصندوق السيادي سيكتفي بحصة الأقلية في شركات جهاز مشروعات الخدمة الوطنية التابع للقوات المسلحة، عند طرحها في البورصة، بهدف توسيع دائرة الاستفادة وإطلاق الفرصة أمام المستثمرين للمنافسة.

وأشارت وزيرة التخطيط في تصريحات على هامش انعقاد مؤتمر صحفي بمقر الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، اليوم الثلاثاء ، بمناسبة وصول عدد سكان مصر لـ100 مليون نسمة، إلى أنه حتى الآن لم يتم تحديد عدد معين من الشركات، لكن كافة الخيارات والمجالات قيد الدراسة، نظراً لأنها مرتبطة متطلبات السوق.

وشهد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، مطلع فبراير الجاري ، مراسم توقيع اتفاقية تعاون مشترك بين صندوق مصر السيادي، وجهاز مشروعات الخدمة الوطنية.

اتفاق مشترك

تهدف الاتفاقية للاستعانة بخبرات كوادر الصندوق لتهيئة بعض الأصول التابعة للجهاز، بهدف جذب الاستثمارات من القطاع الخاص محليا ودوليا وتوسيع قاعدة ملكيتها وذلك تماشيا مع توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي وتنفيذا لتكليفه بطرح شركات القوات المسلحة في البورصة.

والاتفاقية ترتكز على قيام الجهاز وصندوق مصر السيادي بانتقاء بعض الشركات والأصول ذات الجدوى الاقتصادية التابعة لجهاز مشروعات الخدمة الوطنية التي سيتم وضعها في محفظة للأصول المتاحة للترويج والاستثمار .

مهام الصندوق

وسيشرف صندوق مصر السيادي على عمل دراسات استثمارية لها والعمل على تهيئتها لجذب الاستثمارات من القطاع الخاص محليا ودوليا، وتوسيع قاعدة ملكيتها لتعظيم قيمتها والعائد منها لأجهزة الدولة.

الأصول الحكومية

في سياق متصل، أوضحت وزيرة التخطيط أنه تم نقل 32 أصل حكومي لصالح الصندوق السيادي، من إجمالي 4800 أصل غير مستغل في الوقت الحالي، وجاري اتمام الدراسة لباقي الأصول التي ستنقل تدريجيا بهدف الإستفادة منها في الفترة المقبلة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »