استثمار

وزيرة البيئة: نعمل مع شركاء التنمية لتحقيق الاستدامة البيئية وإدارة الموارد الطبيعية

أكدت وزيرة البيئة، أهمية التنسيق بين ممثلي كافة الجهات والوزارات المعنية للعمل على تعميق فكرة الاستدامة وخلق التوازن بين التنمية والبيئة

شارك الخبر مع أصدقائك

افتتحت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، الاجتماع الأول لمجموعة عمل شركاء التنمية للاستدامة البيئية وإدارة الموارد الطبيعية مع ممثلي الجهات المانحة من منظمات الأمم المتحدة ووزارات التعاون الدولي والاستثمار والتخطيط والخارجية والإسكان والزراعة والإحصاء والمجلس القومي للمرأة.

وتهدف اجتماعات هذه المجموعة إلى تنسيق أعمال شراكات التنمية التابعة لمنظمات الأمم المتحدة من خلال وزارتي الاستثمار والتعاون الدولي، كما تسلط هذه الاجتماعات الضوء على أهمية الشراكة في العديد من المجالات، وتترأس وزيرة البيئة مجموعة العمل الخاصة بالتعاون مع رئيس منظمة “الفاو”، وبحضور الوزارات المعنية لوضع الأولويات الوطنية للحفاظ على الموارد الطبيعية للتمويل من قبل الجهات المانحة، والتي تهدف إلى تحقيق أهداف البيئة في إستراتيجية التنمية المستدامة.

وأكدت الدكتورة ياسمين فؤاد، أهمية التنسيق بين ممثلي الجهات والوزارات المعنية للعمل على تعميق فكرة الاستدامة وليس فقط مكافحة التلوث، خاصة أن الاستدامة تسهم في خلق التوازن بين التنمية والبيئة بشكل يحافظ على الموارد الطبيعية.

مشددة على ضرورة التنسيق بين الأطراف المعنية للوصول إلى إطار عمل واضح يسهم في تعميق فكرة الاستدامة البيئية والإدارة المثلى للموارد الطبيعية.

شارك الخبر مع أصدقائك