استثمار

وزيرة البيئة تبحث مع السفير الهندي آثار تغير المناخ على الدول النامية

أكدت ياسمين فؤاد، خلال اللقاء أن مصر مهتمة بما يمكن تحقيقه من خلال قمة المناخ، وأنها عرضت رؤية مصر فيما يخص التكيف مع آثار تغير المناخ

شارك الخبر مع أصدقائك

استقبلت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، راهول كولشيريشت سفير دولة الهند بالقاهرة، لمناقشة دور مصر في دعم الدول النامية في قمة المناخ المزمع عقدها بنيويورك سبتمبر المقبل.

وأكد السفير على تطلع دولته للتعرف على رؤية مصر تجاه القمة وما يمكن أن تحققه القمة لطموحات الدول النامية خاصة فيما يتعلق بالتمويل ونقل التكنولوجيا في ظل اتفاق باريس للمناخ.

وأكدت الدكتورة ياسمين فؤاد خلال اللقاء أن مصر مهتمة بما يمكن تحقيقه من خلال قمة المناخ.

وأوضحت أنها عرضت رؤية مصر فيما يخص التكيف مع آثار تغير المناخ خلال المشاركة في الاجتماعات الخاصة بالمناخ في نيويورك مارس الماضي.

وأشارت إلى أنه سيتم عقد اجتماع آخر في أبو ظبي يونيو القادم لوضع مسودة لمتطلبات العمل في قمة المناخ.

واتفق الجانبان على التنسيق خلال الفترة القادمة لمناقشة اهتمامات ومتطلبات ومصالح الدول النامية تحت مظلة تنفيذ اتفاق باريس للمناخ.

وتؤثر تداعيات تغير المناخ بصورة مباشر على حياة المواطنين وسلامتهم الصحية، كما يؤثر على توفير المياه النظيفة والأمن الغذائي وتوفر هواء نقي.

وتتوقع منظمة الصحة العالمية ارتفاع حالات الوفاة المرتبطة بتغير المناخ علي رأسها الدول النامية.

وكانت وزيرة البيئة استعرضت في فبراير الماضي، خلال الاجتماع الخامس للمجلس الوطني للتغيرات المناخية، نتائج مشاركة مصر في مفاوضات مؤتمر الأطراف الرابع والعشرين لاتفاقية تغير المناخ ببولندا (COP 24)، وخاصة دورها في المفاوضات المتعلقة بالتمويل.

وأشارت إلى أن مصر حققت ظهورا سياسيا غير مسبوق في هذا المؤتمر من خلال رئاستها لمجموعة الـ77 والصين، بالإضافة إلى رئاسة المجموعة الأفريقية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »