أسواق عربية

وزيرالكهرباء السعودي: توقيع اتفاقيات تبادل الكهرباء مع مصر الأسبوع القادم

مشعل بن ماجد أ ش أ: افتتح الأمير مشعل بن ماجد، محافظ جدة، مساء أمس، أعمال المنتدى السعودي للمياه والطاقة التاسع، بحضور وزير المياه والكهرباء المهندس عبد الله الحصين. وأشار الحصين فى كلمته خلال الافتتاح إلى أنه تم في شهر…

شارك الخبر مع أصدقائك


مشعل بن ماجد


أ ش أ:

افتتح الأمير مشعل بن ماجد، محافظ جدة، مساء أمس، أعمال المنتدى السعودي للمياه والطاقة التاسع، بحضور وزير المياه والكهرباء المهندس عبد الله الحصين.

وأشار الحصين فى كلمته خلال الافتتاح إلى أنه تم في شهر يوليو الماضي توقيع مذكرة تفاهم بين المملكة ومصر للربط الكهربائي بينهما، وذلك في إطار التوجه لتطوير سوق الكهرباء لافتا إلى أنه سوف يتم خلال الأسبوع القادم توقيع اتفاقيات الربط الكهربائي والتشغيل وتبادل الكهرباء بين الشركة السعودية للكهرباء وشركة كهرباء مصر.

وتوقع المهندس الحصين أن يتم طرح مشروع الربط في النصف الأول من العام القادم 2014 والذي يتكون من خط نقل هوائي جهد 500 كيلو فولت للتيار الثابت يربط المدينة المنورة بشمال القاهرة مارا بمدينة تبوك طوله قرابة 1250 كيلو مترا منها حوالي 16 كيلو مترا كابلات بحرية لعبور خليج العقبة، وتوجد ضمن مكوناته ثلاث محطات لتحويل الذبذبة في كل من المدينة المنورة وتبوك والقاهرة وسعته 300 ميجاوات.

وكشف وزير المياه والكهرباء أن التكلفة الإجمالية لهذا المشروع تقدر بنحو 5600 مليون ريال تتحمل كل دولة تكاليف إنشاء عناصر المشروع الواقعة في أراضيها ويتناصف الطرفان تكاليف الكابلات البحرية التي تقدر بنحو 900 مليون ريال .

وأعلن أنه يجري حاليا التباحث مع تركيا بشأن الربط الكهربائي بينها وبين المملكة، مشيرا إلى أن الدراسات بينت جدواه الفنية والاقتصادية بناء على المشاركة في الاحتياط وإمكانية المتاجرة بالكهرباء بين منظومة الكهرباء في البلدين في ضوء اختلاف موسم أحمال الذروة بينهما، مشيرا إلى أن منظومة كهرباء تركيا ستكون حلقة وصل مع السوق الأوروبية للكهرباء التي هي من أفضل وأضخم أسواق الكهرباء على مستوى العالم.

ونوه إلى إمكانية تصدير الكهرباء بعد اكتمال الربط الكهربائي مع كل من الشبكة المصرية والشبكة التركية يمكن تصدير الكهرباء الفائضة في الشتاء وفترة المساء من المملكة إلى أسواق مصر وتركيا وأوروبا واستيرادها في الصيف وقت ذروة أحمال الكهرباء في المملكة لوجود فائض في تلك الأسواق .

وأوضح الحصين أن تكلفة المشروعات التي تنفذ الآن في جميع مناطق المملكة وصلت إلى نحو 110 مليارات ريال، وبلغ إجمالي أطوال شبكات المياه 90 ألف كيلو متر وزاد عدد توصيلات المياه المنفذة على مليوني توصيلة وتجاوز المعدل اليومي لضخ الشبكات في المملكة هذا العام 8 ملايين متر مكعب، كما تجاوزت توصيلات الصرف الصحي مليون توصيلة وزادت أطوال شبكات الصرف على 28 ألف كيلو متر مربع وواكب ذلك زيادة في السعات التصميمية لمحطات المعالجة حيث بلغت كميات مياه الصرف الصحي المعالجة أكثر من 3 ملايين و400 ألف متر مكعب يوميا.

وأفاد المهندس الحصين بأن عدد السدود المنفذة والتي تحت التنفيذ في المملكة 512 سدا يبلغ إجمالي تخزينها 2 مليار و500 مليون متر مكعب منها 6 سدود تبلغ طاقتها التخزينية وحدها أكثر من مليار متر مكعب وتجاوز المخزون في واحد منها فقط وهو سد بيش في منطقة جازان 190 مليون متر مكعب.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »