اتصالات وتكنولوجيا

وزيرالاتصالات: مقترح عربي موحد لخدمة المصالح المشتركة لتنمية القطاع

عاطف حلمى سارة عبد الحميد: عُقد اليوم اجتماع المكتب التنفيذي لمجلس الوزراء العرب للاتصالات والمعلومات بالقاهرة رقم 35، برئاسة المهندس عاطف حلمى وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وبحضور عدد من وزراء الاتصالات والمسئولين المعنيين من الدول العربية من أجل بناء رؤية…

شارك الخبر مع أصدقائك


عاطف حلمى

سارة عبد الحميد:

عُقد اليوم اجتماع المكتب التنفيذي لمجلس الوزراء العرب للاتصالات والمعلومات بالقاهرة رقم 35، برئاسة المهندس عاطف حلمى وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وبحضور عدد من وزراء الاتصالات والمسئولين المعنيين من الدول العربية من أجل بناء رؤية عربية مشتركة وطرح التصورات والمبادرات حول الموضوعات التي تهم قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات العربي.

بالإضافة إلى مناقشة سبل التعاون العربي المشترك مع المجموعات الإقليمية الأخرى، ويأتي هذا الاجتماع في ضوء الدور الريادي الذي تقوم به مصر في المنطقة العربية في المجالات المختلفة للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وفي كلمته أكد وزير الاتصالات على أهمية الدور المحوري للمكتب التنفيذي في عملية تنمية وتطوير قطاع الاتصالات العربي والذي يناقش في دورته الحالية عددا من الموضوعات الخاصة، بمناقشة خطة التنمية الإقليمية للمنطقة العربية 2013- 2016 واستعراض نتائج اجتماعات اللجنة العربية الدائمة للبريد، واللجنة العربية الدائمة للاتصالات والمعلومات وهيكلية فرق العمل التابعة للجنة العربية الدائمة للاتصالات والمعلومات، كما سيتم خلال الاجتماع تسليط الضوء على عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك من بينها: مبادرة خارطة الطريق لحوكمة الإنترنت في المنطقة العربية، والموقف الحالي لمشروع النطاقات العلوية العربية العامة، ومشروع الربط الإقليمي لشبكات الإنترنت العربية، ودور التكنولوجيا في تطوير اقتصاديات البلاد وزيادة فرص العمل وتمكين الشباب، كما سيطلع المكتب التنفيذي لمجلس الوزراء العرب على الإجراءات التحضيرية للمؤتمر العالمي القادم، لتنمية الاتصالات ومؤتمر المندوبين المفوضين الدائم إلى جانب نتائج منتدى المحتوى الرقمي العربي الذي نظمته مصر في ديسمبر الماضي والقضايا الخاصة بفلسطين.

وأضاف الوزير بأن قطاع الاتصالات والمعلومات يلعب دورا هاما في عملية التنمية المستدامة مشيرا إلى ضرورة توحيد الجهود العربية والتنسيق بين الإدارات العربية، لتقديم مقترح عربي موحد بما يخدم المصالح العربية المشتركة في مجال تنمية قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات خاصة في مجال “المحتوى الرقمي العربي”، والسعي نحو الوصول إلى المجتمع الرقمي داعيا إلى اتخاذ كافة التدابير العربية لتوفير الدعم اللازم لدولة الإمارات العربية المتحدة، والتي تستضيف هذا العام للمؤتمر العالمي لتنمية الاتصالات التابع للاتحاد الدولي للاتصالات في الفترة من 30 مارس وحتى 10 ابريل.

 حيث تم الاتفاق على طرح خمس مبادرات باسم المجموعة العربية للمؤتمر العالمي لتنمية الاتصالات وهى النطاق العريض، تعزيز الأمن السيبراني وبناء الثقة والأمن في استعمال الاتصالات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، استخدام الاتصالات – تكنولوجيا المعلومات والاتصالات للتنمية الذكية والمستدامة وحماية البيئة، التعلم الذكي، ضمان نفاذ الأشخاص ذوي الإعاقة إلى الاتصالات – تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

شارك الخبر مع أصدقائك