اقتصاد وأسواق

وزارة المالية توافق مبدئيا على إعفاء الصناديق الخيرية من الضرائب

إحالة الأمر إلى المختصين بالتشريعات لإعداد مشروع التعديل المقترح

شارك الخبر مع أصدقائك

كشف أحمد أبوالسعد، العضو المنتدب فى شركة أزيموت مصر لإدارة الأصول، ومدير أول صندوق خيرى فى مصر، أن الدكتور محمد معيط، وزير المالية، وافق بشكل مبدئى على طلب الدكتورة غادة والى، وزيرة التضامن الاجتماعى بإعفاء الصناديق الخيرية من الضرائب فى إطار خطة تشجبع تلك النوعية من الصناديق على الانتشار.

وأضاف – فى تصريحات خاصة لـ«المال» على هامش احتفالية بدء اكتتاب صندوق عطاء الخيرى، أول صندوق من نوعه محليًا- أن الإعفاء الضريبى سيشمل أيضًا أموال الوقف الخيرى المساهمة فى الصناديق الاستثمارية الخيرية بهدف تشجيعها على المشاركة والمساهمة فى تلك الصناديق.

وأوضح أن «معيط» أخطر غادة والى بإحالة الأمر إلى المختصين بالتشريعات لإعداد مشروع التعديل المقترح.

وأشار إلى وجود حالة من التكاتف الكبير من كل الجهات الحكومية لإنجاح تجربة أول صندوق خيرى بمصر، مؤكدًا أن الصندوق سيستهدف الوصول إلى مليار جنيه فى أقرب وقت.

وأكد أن استثمار أموال الصندوق فى الأسهم أو السندات الحكومية أو سندات الشركات سيخضع لاعتبارات كثيرة، مشيرًا إلى أن سياسة أزيموت مصر قائمة على شخص مدير الاستثمار النشط الذى لا يضع أمواله فى وعاء واحد فقط.

يُذكر أن الهيئة العامة للرقابة المالية درست فى2017 إمكانية التقدم بطلب لإعفاء الصناديق الخيرية من الضرائب فى محاولة منها لتشجيع كل الأطراف على إطلاق تلك النوعية من الصناديق.

وأصدرت الهيئة قرارًا فى 2016 بشأن إعفاء صناديق الاستثمار الخيرية من رسم التطوير ومقابل خدمات فحص ودراسة نشرات الاكتتاب أو مذكرة المعلومات.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »