اقتصاد وأسواق

وزارة المالية ترفض طلب بنك مصر رد ضريبة دمغة علي 3 عقود لقروض حررت خطأ

المال- خاص:   رفضت وزارة المالية طلب بنك مصر لاسترداد قيمة ضريبة الدمغة التي سددها البنك عن طريق الخطأ علي 3 عقود لقرض بقيمة 8 ملايين جنيه لصالح شركة بيروت الغردقة للفنادق والسياحة، وارجعت مصادر المال بالوزارة الرفض الي انه…

شارك الخبر مع أصدقائك

المال- خاص:
 
رفضت وزارة المالية طلب بنك مصر لاسترداد قيمة ضريبة الدمغة التي سددها البنك عن طريق الخطأ علي 3 عقود لقرض بقيمة 8 ملايين جنيه لصالح شركة بيروت الغردقة للفنادق والسياحة، وارجعت مصادر المال بالوزارة الرفض الي انه طالما تم تحرير عقد اعتماد فإنه يستحق الضريبة بغض النظر عما إذا كانت تلك المحررات للعقود الـ3 قد تم تحريرها علي سبيل الخطأ من عدمه .

وكان البنك قد اشار في طلبه الي انه ليتم منح العميل «شركة بيروت» ثمة اعتمادات من جانبه «البنك» وتم تحرير تلك العقود بالخطأ، دون أي موافقات من مجلس إدارة البنك بمنح الشركة أي اعتمادات او تسهيلات خلاف عقد القرض.
 
من ناحيته، أوضح مصدر قانوني مسئول ببنك مصر «للمال» ان المبالغ التي تم تحرير عقود الاعتماد المنوه عنها هي ذاتها المبالغ محل عقد القرض الممنوح للشركة، وبالتالي فإن البنك لم يضع تحت تصرف الشركة أو في حسابها طرف البنك المبالغ المذكورة في عقود الاذعان، وعليه فإنه لا تستحق علي عقود الاعتماد التي تم تحريرها علي سبيل الخطأ ثمة ضريبة حيث إنها لا تمثل عمليات فتح اعتمادات ممنوحة للشركة، الأمر الذي يحق معه للبنك اللجوء للقضاء للحكم باحقيته في استرداد ضريبة الدمغة السابقة له سدادها بطريق الخطأ.

شارك الخبر مع أصدقائك