الإسكندرية

وزارة الرى تنفذ أعمال في الإسكندرية بتكلفة 927 مليون جنيه

معظمها فى حماية الشواطئ

شارك الخبر مع أصدقائك

تنتهى وزارة الموارد المائية والرى من عدة مشروعات خلال الفترة القليلة المقبلة فى نطاق محافظة الإسكندرية. وتقوم وزارة الرى بتنفيذ عدد من المشروعات فى مختلف أنشطتها سواء الخاصة بالمصارف أو حماية الشواطئ المختلفة التى تخدم المشروعات السياحية المختلفة.

وحسب مصدر مسئول بالادارة المركزية للموارد المائية والرى بمحافظة الإسكندرية، فقد بلغت قيمة الأعمال الجارى تنفيذها فى نطاق محافظة الإسكندرية قرابة 927 مليون جنيه فى مشروعات مختلفة.

وتتوزع مشروعات وزارة الرى فى عملية إنشاء واقى من الأعشاب على مصرف حارس الرئيسى، حيث بلغت نسبة التنفيذ فى هذا المشروع %98 بتكلفة تخطت مليونى جنيه، بالإضافة إلى مشروع إحلال وتجديد كوبرى ترعة بهيج بمركز ومدينة برج العرب بتكلفة مليونى جنيه أيضا.

اقرأ أيضا  وحدة تكافؤ الفرص فى مطروح تنظم ندوات توعية للمرأة للمشاركة فى الانتخابات

وأشار المصدر إلى أنه من المتوقع الإنتهاء خلال أيام من مشروع إستكمال سلسلة من الحواجز الغاطسة (مرحلة أولى) بتكلفة تصل إلى 336 مليون جنيه والتى تخدم العديد من الشواطئ خارج مدينة الإسكندرية، فيما تم الانتهاء بنسبة %40 من مشروع حماية ساحل البحر المتوسط بإنشاء حواجز غاطسة وكتل خرسانية بتكلفة 189 مليون جنيه.

وتابع المصدر أنه تم العمل بنسبة %40 أيضا من مشروع حماية كورنيش الإسكندرية فى منطقة المنشية ومحطة الرمل بتكلفة 103 ملايين جنيه، فيما بلغت نسبة التنفيذ %40 أيضا فى مشروع حماية وتطوير المنطقة امام قلعة قايتباى (مرحلة أولى ) بتكلفة تصل إلى 235 مليون جنيه.

وفى نفس النطاق تدرس الهيئة العامة للشواطئ مشروعاً متكاملاً لحماية منطقة المنتزة والتى تحتوى على قصر المنتزة بمساحة تزيد عن 360 فدان.

اقرأ أيضا  المنطقة الشمالية العسكرية تُكرم المتفوقين علمياً (صور)

وأشارت المصادر إلى أن هذا التوجه جاء بعد تصدع الحائط الخرسانى التاريخى بمنطقة قصر المنتزة، وصدرت تعليمات بعمل دراسة متكاملة لتنفيذ مشروع متكامل لحماية المنطقة وليس ترميم الحائط التاريخى فقط.

أعمال الحائط الخرسانى التاريخى في محافظة الإسكندرية تصل إلى 40 مليون جنيه

وحسب تصريحات مصادر بهيئة حماية الشواطئ بالإسكندرية فان اعمال الحائط الخرسانى التاريخى تصل الى قرابة 40 مليون جنيه مبدئيا، فيما تتكلف باقى الأعمال نحو 20 مليون جنيه.

يذكر أن تحالفا تقوده شركة «إرنست آند يونج» للاستشارات المالية يقوم بتحديد العوائد الاقتصادية والتكلفة المطلوبة لتطوير منطقة قصر المنتزه التى كلف الرئيس عبد الفتاح السيسى بتحديثها.

اقرأ أيضا  بعد طلب الأهالي .. مراجعة إنارة كشافات أعمدة شارع الإمام مالك بمرسى مطروح

وانتهى التحالف الاستشارى من إعداد المخطط العام للمشروع الذى يتضمن إقامة منتزهات وحدائق وإلغاء جميع الكبائن التى كانت موجودة بتلك المنطقة، كما يتضمن المخطط رفع كفاءة وتطوير فندقى فلسطين والسلاملك، دون إضافة طاقات جديدة.

وفازت «إرنست آند يونج» باستشارات المشروع بالتحالف مع مكاتب «أليكس» لوضع المخطط والنسق و«لاند سكيب» و«جيوم» للتخطيط المعمارى.

كانت 16 جهة استشارية تقدمت بمقترحات لتطوير المنطقة مطلع العام، وأكدت المصادر حينها أن التحالف الفائز سيضع تصوره خلال 6 أشهر، على أن يشمل الشكل الأمثل لتنفيذ المشروع سواء من خلال الدولة أو الطرح على المستثمرين أو الشراكة.

وصدر أيضا القرار الجمهورى رقم 175 لسنة 2019 بتشكيل لجنة للتطوير برئاسة المهندس شريف إسماعيل، مساعد الرئيس للمشروعات القومية والاستراتيجية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »