طاقة

وزارة البترول تدرس مد خطوط الأنابيب إلى 8750 كيلومتر

استمرار برنامج عمل قطاع البترول فى تطوير ورفع كفاءة الشبكة القومية للغازات الطبيعية وزيادة أطوالها

شارك الخبر مع أصدقائك

كشفت وزارة البترول والثروة المعدنية، أنه يتم حالياً البدء في الدراسات الهندسية لتنفيذ مجموعة من مشروعات خطوط الأنابيب، والتي من المخطط أن تسهم في زيادة الأطوال الرئيسية لتصل إلى 8750 كيلو متر مع نهاية عام 2023 وذلك لاستيعاب الزيادة المتوقعة من الاكتشافات الغازية الواعدة بعد الانتهاء من جميع مراحل تنميتها وربطها على الإنتاج.

وأكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، على استمرار برنامج عمل قطاع البترول فى تطوير ورفع كفاءة الشبكة القومية للغازات الطبيعية وزيادة أطوالها، باعتبارها أحد الركائز المهمة لتحقيق التوجه الاستراتيجي لوزارة البترول والثروة المعدنية نحو تحويل مصر لمركز إقليمى لتجارة وتداول الغاز والبترول.

وفى ضوء إنشاء الجهاز التنظيمى لسوق الغاز وتهيئة المناخ لدخول القطاع الخاص بشكل تنافسى لجذب المزيد من الاستثمارات لكافة أنشطة صناعة الغاز المتعددة بما يسهم فى زيادة القيمة المضافة لثروات مصر البترولية .

الملا
وزير البترول والثروة المعدنية

وأوضح الملا أن استراتيجية الوزارة تهدف إلى استمرار زيادة الطاقة الاستيعابية للشبكة وأطوالها لمقابلة الزيادة في امدادات الغاز الطبيعى، من خلال تنفيذ العديد من المشروعات الاستراتيجية لتدعيم قدرة الشبكة القومية لنقل وتوزيع الغاز الطبيعى في مختلف مناطق صعيد مصر ودلتا النيل والوجه البحري لتغذية المشروعات القومية الكبرى مثل محطات كهرباء العاصمة الإدارية وبنى سويف إلى جانب تغذية مختلف القطاعات الاقتصادية والمنزلية.

وتجدر الإشارة إلى أن إجمالي أطوال الشبكة القومية للغازات الطبيعية تبلغ حالياً 7800 كيلو متر وتمثل حلقة الوصل بين منتجى ومستهلكى الغاز في مختلف أنحاء مصر ، وتقوم شركة جاسكو بمهمة إدارة وتشغيل وصيانة وتطوير وتأمين الشبكة باستخدام أحدث أنظمة التحكم والمراقبة من خلال مركز التحكم القومى (ناتا).

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »